العبادسة: إدانة عباس لعملية القدس إجرام بحق المقاومة وشرعنة للاحتلال

السبت 15 يوليو 2017 07:54 م بتوقيت القدس المحتلة

العبادسة: إدانة عباس لعملية القدس إجرام بحق المقاومة وشرعنة للاحتلال

أكد النائب يحيى العبادسة أن إدانة محمود عباس لعملية القدس تعد إجرام بحق مقاومة الشعب الفلسطيني للاحتلال، وتعبر عن مدى انحدار عباس في وحل الضياع.

وأوضح العبادسة في تصريح صحفي، اليوم السبت، أن هذه الإدانة تعبر عن حالة ضعف وهوان لعباس، مضيفاً أن تصدر عباس وإدانة العملية محاولة لخلط الأمور أمام العالم بأن الاحتلال كيان شرعي وأن المقاومة عمل إرهابي.

ووصف العملية البطولية بالعملية شرعية لأنها وقعت في منطقة محتلة والقانون الدولي والإنساني يشرعن حق الشعب في مقاومة المحتل.

وبين العبادسة أن عباس لا ينطلق من منطق وطني ولكن أجل الحفاظ على منصبه في السلطة وحماية منظومة الفساد في السلطة وسرقة أموال قطاع غزة والشعب الفلسطيني.

وطالب النائب في المجلس التشريعي كافة الفصائل الفلسطينية والكل الوطني بإقالة عباس وإخراجه من المشهد الفلسطيني وإعادة البوصلة لحركة التحرر الشعب الفلسطيني وعدم التعبير عن مواقفها بإدانة وتجريم مواقف عباس.

ودعا العبادسة الفصائل لتشكيل جبهة وطنية للإنقاذ تحيي منظمة التحرير وتعيد بنائها وتطرد الخونة وتجرمهم وتعريهم أمام الشعب الفلسطيني لأنهم أصبحوا أدوات للاحتلال.

وأوضح أن دماء شهداء عملية القدس أكبر رسالة بأن الاحتلال مها تجبر وتلقى من دعم سيبقى صاحب الحق أقوى في حجتهم وقادر على تحرير الأقصى مهما بلغت الصعاب، وقال:" المسجد الأقصى يستحق التضحية والفداء للدين والعقيدة، وأن الأرواح والنفوس والأموال تهون في الدفاع عن المسجد الأقصى".

المصدر : شهاب