نتنياهو: نرفض وقف إطلاق النار بجنوب سورية

الإثنين 17 يوليو 2017 10:15 ص بتوقيت القدس المحتلة

نتنياهو: نرفض وقف إطلاق النار بجنوب سورية

قال رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو، لمراسلين إسرائيليين في أعقاب لقائه مع الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، في باريس أمس، الأحد، إن "إسرائيل" تعارض بشدة اتفاق وقف إطلاق النار في جنوب سورية لأنه يرسخ الوجود الإيراني في سورية.

وأضاف نتنياهو "أنه أبلغ الرئيس الفرنسي بمعارضة إسرائيل بشكل "جارف" للاتفاق، الذي توصلت إليه الولايات المتحدة وروسيا".

ونقلت صحيفة "هآرتس" اليوم، الاثنين، عن موظف إسرائيلي رفيع المستوى قوله: "إن إسرائيل تعي نية إيران بالانتشار بشكل كبير في سورية"، معتبرا أن إيران ليست معنية بإرسال مستشارين إلى سورية فقط وإنما بإرسال قوات جيش كبيرة وإقامة قاعدة جوية لطائرات إيرانية وقاعدة بحرية لسفن الأسطول الإيراني، "وهذا يغير صورة الوضع في المنطقة".

ووفقا للصحيفة، فإن أقوال نتنياهو ضد اتفاق وقف إطلاق النار في جنوب سورية تكشف عن وجود خلاف كبير بين "إسرائيل" وبين روسيا والولايات المتحدة، وأن هذا الخلاف كان ظاهرا في قنوات دبلوماسية هادئة ولم يعلن من قبل.

وأجرت "إسرائيل" خلال الشهر الأخير، محادثات مع مسؤولين في الإدارة الأميركية حول هذا الاتفاق، وفي هذا الإطار، زار "إسرائيل" المبعوث الأميركي لمحاربة "تنظيم الدولة"، بيرت مكغورك، عدة مرات، والمبعوث الأميركي إلى سورية، مايكل رتني.

وطرح الكيان الإسرائيلي تحفظات خلال هذه المحادثات، وطالب بإقامة منطقة عازلة من أجل إبعاد قوات إيران وحزب الله وميليشيات عن حدود بين سورية والأردن وعن هضبة الجولان المحتلة. كذلك تحفظ الكيان من أن قوات الجيش الروسي هي التي ستطبق وقف إطلاق النار في مناطق عازلة قريبة من الجولان المحتل والحدود مع الأردن.

المصدر : ترجمة خاصة