تواصل الاحتجاجات بغزة على وقف واشنطن تمويلها لوكالة "أونروا"

الإثنين 10 سبتمبر 2018 01:15 م بتوقيت القدس المحتلة

تواصل الاحتجاجات بغزة على وقف واشنطن تمويلها لوكالة "أونروا"

شارك العشرات من اللاجئين الفلسطينيين في قطاع غزة، اليوم الاثنين، في وقفة احتجاجاً على قرار الإدارة الأمريكية بوقف كامل تمويلها لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا".

ورفع المشاركون في الوقفة، التي نظّمتها اللجان الشعبية في مخيمات اللاجئين التابعة لمنظمة التحرير الفلسطينية، أمام مقر الوكالة بمدينة غزة، لافتات تطالب الأمم المتحدة بمواصلة دعم وكالة "أونروا" كي تستمر في تقديم خدماتها.

وقال زياد الصرفندي، المتحدث باسم اللجان، في كلمة له خلال الوقفة: " نؤكد اليوم رفضنا القاطع لصفقة القرن التي بدأها (الرئيس الأمريكي دونالد) ترامب بإعلان القدس عاصمة لإسرائيل".

وتابع: " نطالب المجتمع الدولي بضرورة مضاعفة جهودهم للإبقاء على وكالة الغوث وتخصيص ميزانية ثابتة لها كي تواصل تقديم خدماتها للفلسطينيين".

وأكّد على أن "وكالة أونروا يجب أن تستمر في تقديم خدماتها حتّى إيجاد حل عادل للاجئين الفلسطينيين وفق القرارات الأممية".

وفي ذات السياق، شدد الصرفندي على أن قطاع غزة غير منفصل "عن الضفة الغربية سياسياً أو وطنياً".

وفي 31 أغسطس/آب الماضي، قررت واشنطن، قطع مساعدات بلادها المالية لوكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين، بالكامل.

وتعاني الوكالة الأممية من أكبر أزمة مالية في تاريخها، بعد قرار أمريكي، قبل أشهر، بتقليص المساهمة المقدمة لها خلال 2018، إلى نحو 65 مليون دولار، مقارنة بـ365 مليونًا في 2017.

وتأسست "أونروا" بقرار من الجمعية العامة للأمم المتحدة عام 1949، لتقديم المساعدة والحماية للاجئين الفلسطينيين في مناطق عملياتها الخمس، وهي: الأردن، سوريا، لبنان، الضفة الغربية وقطاع غزة.

المصدر : شهاب