ارتفاع عدد المتعطلين عن العمل في غزة إلى 283 ألفا

الخميس 11 أكتوبر 2018 03:15 م بتوقيت القدس المحتلة

ارتفاع عدد المتعطلين عن العمل في غزة إلى 283 ألفا

قال الاتحاد العام لنقابات عمّال فلسطين، اليوم الخميس، إن عدد المتعطلين عن العمل في قطاع غزة وصل خلال العام الجاري إلى ما يزيد عن 283 ألف عامل، في ظل تشديد الحصار الإسرائيلي المفروض على القطاع للعام الـ 12 على التوالي.

وأضاف الاتحاد، في بيان صحفي: "عمال غزة يعيشون ظروفا صعبة وكارثية منذ أكثر من 12 عاما دون إيجاد حلول جذرية لهم، والاكتفاء بالحلول الجزئية والمساعدات المؤقتة".

وبيّن الاتحاد وجود زيادة وصفها بـ"غير المسبوقة" في نسب البطالة ومعدلات الفقر بين سكان القطاع، موضحاً أن نسبة البطالة ارتفعت خلال سنوات الحصار من 27.2% إلى ما يزيد عن 50%، فيما فاقت معدلات الفقر 80%.

واعتبر الاتحاد ارتفاع تلك المعدّلات "مؤشرا خطيرا عن تردي الوضع الاقتصادي وتدهور القطاعات الحياتية المتعددة بغزة".

وطالب الاتحاد الجهات المعنية بأن تكون مساعدات العمال علي سلم أولوياتها، خاصة أن شريحة العمال تعتبر هي "الشريحة الأكبر والأكثر معاناة داخل قطاع غزة منذ فرض الحصار إلى الآن".

وشدد على ضرورة "كسر الحصار، وفتح المعابر، والضغط نحو وقف تقليصات وكالة غوث وتشغيل اللاجئين (أونروا)، إلى جانب توفير مشاريع صغيرة تساهم في التخفيف من الأوضاع الكارثية للعمال".

وبحسب بيانات أممية نشرت العام الماضي، فإن قرابة 80% من الفلسطينيين في القطاع يعيشون على المساعدات الإنسانية.

والشهر الماضي، قال تقرير للبنك الدولي، إن شحا كبيرا في السيولة لدى المواطنين بقطاع غزة، وانهيارا اقتصاديا متصاعدا، يمهدان لخطر تلبية الاحتياجات الأساسية للسكان.

وذكر التقرير أن "فردا واحدا من أصل اثنين بغزة، يعاني من الفقر".

ويعيش قطاع غزة (يحصي أكثر من مليوني نسمة)، على وقع أزمة متصاعدة، آخرها وقف المنح والمساعدات الخارجية الأمريكية، الموجهة لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين "أونروا".

وانكمش النمو الاقتصادي في قطاع غزة، بنسبة (6 بالمائة) خلال الربع الأول من العام الجاري، لأسباب مرتبطة بعقوبات من السلطة الفلسطينية تقول إنها تستهدف حركة "حماس" التي تسيطر على قطاع غزة.

المصدر : شهاب