daP39U47Aro إزالة الصورة من الطباعة

نتنياهو يعلن عن نيته فرض السيادة الاسرائيلية على منطقة غور الأردن وشمال البحر الميت

أعلن رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، اليوم الثلاثاء، نيته فرض "السيادة الإسرائيلية" على غور الأردن وشمال البحر الميت في حال تشكيله الحكومة القادمة.

وقال نتنياهو، في مؤتمر صحفي، إن "ضم غور الأردن لإسرائيل سيكون خطوة أولى إذا فزت بالانتخابات"، مشيرًا إلى أنه سيحول منطقتي أريحا والعوجة وبعض القرى الفلسطينية لجيوب.

وأضاف أنه "يجب أن نصل إلى حدود ثابتة لدولة إسرائيل لضمان عدم تحول الضفة الغربية إلى مناطق كقطاع غزة"، مشدداً على أن "الجيش الإسرائيلي ملزم بأن يكون في كل مناطق غور الأردن".

وأشار الى أنه سيضع خطة ضخمة لتعزيز الاستيطان في غور الأردن، لافتًا الى أنه سيقدم للكنيست الأسبوع المقبل مشروعا كاملا لنشر مستوطنات في منطقة غور الأردن.

ودعا الإسرائيليين إلى منحه مزيداً من القوة ليتمكن من تحقيق هذا الهدف بعد الانتخابات، في الوقت الذي قال فيه بأن السكان الفلسطينيين لن يتم ضمهم بل سيتم ضمان حركتهم عبر عدة محاور طرق بالمنطقة وبضمنها مدينة أريحا.