thumbs_b_c_9fc3e7ace73c3903d0e5d783d67395d3 إزالة الصورة من الطباعة

الجيش الليبي يدمر منظومة دفاعية روسية سادسة

أعلن الجيش الليبي أن عدد منظومات الدفاع الجوي الروسية من نوع "بانتسير"، التي دمرها الأربعاء، وصل إلى 6 إثر استهداف منظومة جديدة في منطقة الوشكة القريبة من سرت.

جاء ذلك في تصريح للمتحدث باسم الجيش محمد قنونو نشره المركز الإعلامي لعملية "بركان الغضب" التي أطلقتها الحكومة لمواجهة عدوان مليشيا الجنرال الانقلابي خليفة حفتر على طرابلس.

وقال قنونو، إن "سلاح الجو تمكن من تدمير منظومة دفاع الجوي الروسية بانتسير قبل قليل، وهي الثانية في منطقة الوشكة".

وأضاف قنونو، أن "عدد منظومات دفاع الجوي الروسية بانتسير التي نجحت قواتنا في استهدافها منذ فجر اليوم حتى الآن 6 منظومات، 3 في ترهونة جنوب طرابلس، و2 في الوشكة، وواحدة في سوق الأحد جنوب طرابلس".

وتواصل مليشيا حفتر تكبد خسائر فادحة جراء تلقيها ضربات قاسية في كافة مدن الساحل الغربي حتى الحدود مع تونس، وقاعدة الوطية الاستراتيجية، ومدينتي بدر وتيجي (شمال غرب).

وتحرير قاعدة الوطية الإثنين، هو ثاني سقوط لغرفة عمليات رئيسية تابعة لمليشيا حفتر في المنطقة نفسها، بعد سقوط مدينة غريان، في يونيو/ حزيران الماضي.

ومنذ 4 أبريل/ نيسان 2019، تشن مليشيا حفتر هجوما متعثرا للسيطرة على طرابلس مقر الحكومة، استهدفت خلاله أحياء سكنية ومواقع مدنية، ما أسقط قتلى وجرحى بين المدنيين، بجانب أضرار مادية واسعة.