1032994801_0_154_3831_2227_1000x541_80_0_0_5f98b89e7c66122c809797857bc8bcb8 إزالة الصورة من الطباعة

جريمة صادمة تهز ألمانيا

شهدت ألمانيا جريمة صادمة بحق 5 أطفال لا تتجاوز أعمارهم 11 عاما، بينما تشير أصابع الاتهام إلى أن مرتكب الجريمة هي الأم، التي قامت بخنق 4 منهم وحاوت إلقاء نفسها تحت إحدى القطارات.

ذكرت ذلك وكالة الأنباء الألمانية "د ب إيه"، اليوم السبت، مشيرة إلى أن الأطفال الخمسة من عائلة واحدة وأن أصابع الاتهام تشير إلى تورط الأم في ارتكاب الجريمة رغم أنه لا يوجد دليل على ذلك حتى الآن.

وأضافت الوكالة: "وقعت الجريمة في مدينة زولينغن بولاية شمال الراين وستفاليا، التي أنشأ سكانها حسابا خاصة بالتبرعات لصالح الضحايا، بينما قالت السلطات في المدينة إنها تلقت طلبات عدة للتبرع.

وقالت الوكالة إن "الأم التي تعتني بالأطفال منذ انفصالها عن والدهم، تم القبض عليها بعد اتهامات لها بارتكاب الجريمة".

ولفتت الوكالة إلى أن الأم متهمة بقتل 4 من أبنائها الذين تتراوح أعمارهم بين عام و8 أعوام، خنقا، بينما لا يتجاوز عمر الخامس 11 عاما، الذي نجا من الحادث ويقيم مع أحد أقاربهم".

وتعرض الأم لإصابات بالغة بعد الحادث، حيث حاولت إلقاء نفسها تحت قطار فيما يبدو، بحسب الوكالة التي أشارت إلى أنه لا تتوافر معلومات حول حالتها الصحية في الوقت الحالي.