لاؤرلاؤرلاؤرلا إزالة الصورة من الطباعة

مسؤول بحريني: ما يجمعنا بإسرائيل أكثر مما يفرقنا

أثارت تصريحات لوكيل وزارة التربية والتعليم في البحرين، محمد مبارك جمعة، قال فيها إن "ما يجمعنا بإسرائيل أكثر مما يفرقنا"، غضب مغردين بحرينيين وعرب.

وخلال لقاء ضم شخصيات إسرائيلية وبحرينية، في بث مباشر عبر الإنترنت، الإثنين الماضي، قال مبارك "أعتقد أن ما يجمعنا بإسرائيل وإخوتنا اليهود أكثر مما يفرقنا، نحن الشعوب العربية واليهودية في إسرائيل.. أليس من دليل أنه خلال الترجمة أستطيع فهم 30-40 بالمئة من الترجمة وهو دليل أن اللغة تجمعنا".

وطالب مبارك عبر تويتر، بوضع رقابة على التواصل الاجتماعي من أجل مد الجسور مع الاحتلال.

وشارك عدد من الإعلاميين والكتاب والصحفيين العرب، مساء الإثنين، في ندوة إلكترونية لمناقشة دور الصحفيين في تحسين العلاقات بين الدول العربية وإسرائيل.

وحضر الندوة التي كان عنوانها "دور الإعلام في تعزيز السلام بالمنطقة"، ونظمها ما يسمى "المجلس العربي للتعاون الإقليمي"، صحفيين من البحرين والإمارات والسعودية والسودان ومصر والجزائر، إلى جانب شخصيات ووزراء إسرائيليين.

وافتتح الندوة المتحدث باسم الحكومة أوفير جندلمان، وألقى كلمة نيابة عن الرئيس الإسرائيلي، ووصفت الصحافة العبرية الندوة بالتاريخية.