antalya-nin-super-ninesi-tum-boksorlere-meydan-okuyor_5ff314f733e21 إزالة الصورة من الطباعة

سيدة تركية تتحدى مرض باركنسون من خلال رياضة الملاكمة

استقرت الرسامة البلجيكية نانسي فاندرستراتن في تركيا قبل 42 عاما حيث أطلقت على نفسها اسم "نجية"، وتبلغ من العمر الآن 75 عاما. وقد بدأت بممارسة رياضة الملاكمة لمنع تفاقم مرض "باركنسون" لديها، وتتحدى اليوم جميع الملاكمين رغم معاناتها من المرض.

  أعجبت السيدة فاندرستراتن بتركيا عندما زارتها بعد تجوالها مع زوجها في عدة دول أوروبية، وقررا معا الاستقرار في إسطنبول قبل 42 عاما، وكانت تعمل بالرسم وتصميم الأثاث. وعندما أحبت الشعب التركي أطلقت على نفسها اسم نجية هانم. استقرت نجية هانم بعد وفاة زوجها قبل 15 عاما، في أنطاليا تلبية لرغبة ابنتها التي لديها شغف بتسلق الجبال، وأنشأت حقلا عضويا في منزلها بحي "غيكبايري" في منطقة مراد باشا، كما صممت ديكور منزلها ورسمت وصبغت أخشابه. وأصيبت بمرض الباركنسون قبل عشرة أعوام.  

بدأت نجية هانم، بممارسة رياضة الملاكمة ثلاثة أيام في الأسبوع منذ ثلاثة أعوام دون انقطاع، لانسجام تدريبها مع العلاج الفيزيائي، فقد ساعدتها هذه الرياضة على تثبيت جسدها وسرعته وأخذ خطواتها بشكل أفضل.

تقول نجية: "أمارس الملاكمة منذ ثلاثة أعوام، وأتوجه إلى الصالة الرياضية لممارسة رياضة الملاكمة في مركز المدينة ثلاثة أيام في الأسبوع، الذي يبعد عن منزلي 30 كيلومترا ويستغرق طريقي ساعة كاملة. أرتدي قفازاتي وأمارس رياضتي لمدة ساعة ونصف".  

توصي نجية هانم، جميع مرضى باركنسون بممارسة رياضة الملاكمة، التي تساعد على التخلص من مشاكل عديدة يسببها المرض، خاصة لأن علاجه لا تكفيه الأدوية وحدها. لهذا السبب توجهت لرياضة الملاكمة، وتقول: "أقيم في تركيا منذ 42 عاما، وقد أصبت بمرض باركنسون قبل عشرة أعوام.

أتناول ستة أنواع من الأدوية للعلاج، إلا أنها لا تكفي وحدها. لجأت للأطباء وتصفحت الإنترنت أيضا للبحث عما ينبغي علي فعله، ورأيت أن رياضة الملاكمة مناسبة جدا ومهمة لمرضي ومفيدة جدا لي، فهي تنسق بين القدم واليد، وأستخدم جهاز المشي وألعب بالكرة. يساعد ارتفاع معدل نبضات القلب والتعرق في إنقاص معدل باركنسون في الدماغ".

  توصي نجية هانم، مرضى الباركنسون بممارسة الملاكمة: "رغم أن عمري 75 عاما، إلا أنني أمارس الملاكمة منذ ثلاثة أعوام. يسعدني شعوري بالتحسن في صحتي كلما مارستها، وأتحفز صباحا بنشاط لأنني سألعبها، ويبدو لي هذا جيدا جدا. أعتقد أنني مريضة باركنسون الوحيدة التي تمارس رياضة الملاكمة في هذا العمر بتركيا".