thumbs_b_c_467ad759cfa425650e9f47ed578312e4 إزالة الصورة من الطباعة

وزير خارجية قطر يؤكد لـ"الحريري" استمرار دعم بلاده للبنان

أكد وزير خارجية قطر الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني، الأربعاء، على استمرار دعم بلاده للبنان من أجل التنمية والازدهار.

جاء ذلك خلال لقائه، مع رئيس الحكومة المكلف في لبنان سعد الحريري علي هامش زيارته الحالية للدوحة، بحسب وكالة الأنباء القطرية (قنا).

وجرى خلال الاجتماع، "استعراض علاقات التعاون الثنائي لاسيما في الشؤون الاقتصادية".

وأكد وزير الخارجية القطري على "استمرار دعم دولة قطر للأشقاء في لبنان من أجل التنمية والازدهار."

وتأتي زيارة الحريري للدوحة بعد زيارة وزير خارجية قطر لبيروت مطلع الشهر الحالي.

وأبدي آل ثاني علي هامش زيارته آنذاك استعداد قطر لتسهيل ولادة الحكومة اللبنانية، مشدداً علي أن الدوحة لها علاقة مع جميع الجهات المعنية في لبنان.

وتأتي عقبة تشكيل الحكومية وتبادل الاتهامات بين الحريري والرئاسة بالتزامن مع أزمة أسوأ أزمة اقتصادية يعانيها لبنان منذ نهاية الحرب الأهلية (1975 - 1990)، واستقطابا سياسيا حادا، فاقمه تداعيات جائحة كورونا وانفجار المرفأ.

ومؤخرا، تواترت تقارير إعلامية لبنانية، تدعو الرئاسة إلى تقديم "تنازلات" لتشكيل الحكومة المتعثرة منذ استقالة حكومة حسان دياب بعد 6 أيام من انفجار كارثي بمرفأ بيروت، في 4 أغسطس/آب الماضي.

وفي 22 أكتوبر/ تشرين أول الماضي، كلف الرئيس اللبناني، رئيس الوزراء الأسبق سعد الحريري بتشكيل حكومة، عقب اعتذار سلفه مصطفى أديب لتعثر مهمته في تأليف حكومة تخلف حكومة دياب.

والجمعة الماضية، قال الحريري، ، إن جهود تشكيل حكومة اختصاصيين "لم تسفر عن تقدم حتى الآن"، فيما اتهمته الرئاسة الأحد بأنه "يحاول من خلال تشكيل الحكومة فرض أعراف جديدة خارجة عن الأصول والدستور"