603ff5c44236044a883c6d43 إزالة الصورة من الطباعة

واشنطن: نعارض "بشدة" تحقيق "الجنائية الدولية" في جرائم حرب بالأراضي الفلسطينية

أعربت وزارة الخارجية الأمريكية، عن معارضتها "بشدة" لإعلان الادعاء بالمحكمة الجنائية الدولية فتح تحقيق في جرائم حرب إسرائيلية في فلسطين.

وقالت الخارجية: "نعارض بشدة إعلان الادعاء بالمحكمة الجنائية الدولية فتح تحقيق بشأن الفلسطينيين".

وأضافت "لدينا مخاوف شديدة بشأن محاولة المحكمة الجنائية الدولية ممارسة ولايتها القضائية على إسرائيل".

وفي وقت سابق، أكدت المدعية العامة في المحكمة الجنائية الدولية فاتو بنسودا، أن مكتبها فتح تحقيقا رسميا في جرائم حرب مزعومة ارتكبت في الأراضي الفلسطينية.

وذكرت بنسودا التي تنقضي ولايتها في 15 يونيو القادم، في بيان لها: "أؤكد اليوم رفع مكتب الادعاء في المحكمة الجنائية الدولية تحقيقا بشأن الوضع في فلسطين. سيطال التحقيق الجرائم التي تشملها الولاية القضائية للمحكمة واقترفت من 13 يونيو 2014".

وأشارت إلى أن هذا القرار جاء بعد فحص أولي شاق أجراه مكتبها، مضيفة أنه استمر نحو خمسة أعوام.

من جهة أخرى، وصف وزير الخارجية الإسرائيلي غابي أشكنازي خطوة المحكمة الجنائية الدولية بـ"إفلاس أخلاقي وقانوني".