ربيع يدعو إلى التصدي لاقتحام المستوطنين للأقصى غدا الخميس

دعا القيادي والأسير المحرر ياسين ربيع، اليوم الأربعاء، إلى التصدي بكل قوة لاقتحام المستوطنين لباحات المسجد الأقصى، والمخطط له يوم الغد الخميس.

وقال ربيع إننا "نهيب بأبناء شعبنا بجميع أطيافه أن يداوموا على الرباط في المسجد الأقصى، وأن يبقوا يقظين ومتربصين لقطعان المستوطنين الإرهابيين، وأن يتصدوا لهم ويمنعوهم بكل قوة من الاقتحام والوصول إلى ساحات المسجد".

وأكد أن النداءات التي يطلقها المستوطنون لاقتحام المسجد الأقصى غدا الخميس، هي تحدٍ سافر ومقصود ومدعوم من الحكومة الصهيونية، لأنهم يحاولوا ترميم وتحسين صورتهم، التي فقدوها في السيطرة على الأقصى في أواخر شهر رمضان.

ووصفت حركة حماس في بيان صحفي، اليوم الأربعاء، سماح سلطات الاحتلال للمستوطنين، باقتحام الأقصى يوم غدٍ الخميس، بأنه "لعبٌ بالنار، وجرٌ للمنطقة إلى أتون تصعيد يتحمّل الاحتلال كامل المسؤولية عنه".

وجددت دعوتها إلى أبناء شعبنا البطل، لشد الرحال والاحتشاد في المسجد الأقصى المبارك، والاستنفار في مدينة القدس، دفاعاً عن هويّتنا وديننا وقبلتنا الأولى، وليعلم الاحتلال أن محاولات التقسيم الزماني والمكاني للأقصى، ومشاريع التهويد لمقدساتنا لن تمر، ولن تحقق أهدافه الخبيثة.

وفي وقت سابق، انطلقت دعوات فلسطينية لأهالي الداخل المحتل بضرورة الحشد والزحف نحو المسجد الأقصى المبارك، لحمايته من التهويد ومخططات الجماعات الاستيطانية الاحتفال بداخله.

وأهابت الهيئة الوطنية لدعم واسناد شعبنا الفلسطيني في الداخل المحتل، بجماهير الأراضي المحتلة عام 48، وكل من يستطيع الوصول للقدس، بالحشد والزحف يوم الغد الخميس لساحات المسجد الأقصى، لحمايته من إجرام الصهاينة ومنعهم من دخوله وتدنيسه.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة