بالفيديو قوات الاحتلال تحاصر بلدة رمانة وتقتحم منزلي منفذي عملية "إلعاد"

قوات الاحتلال

حاصر جيش الاحتلال الإسرائيلي مساء الأحد، بلدة رمانة غرب جنين، واقتحم منزلي منفذي عملية مستوطنة "إلعاد" البطولية.

وأغلقت قوات الاحتلال الطرق المؤدية لمنزلي منفذي عملية إلعاد البطولية بجنين، وانتشرت فرق القناصة على أسطح المنازل في بلدة رمانة.

وأخذ جنود الاحتلال الإسرائيلي مقاسات منزلي منفذي عملية إلعاد البطولية بجنين تمهيداً لهدمهما.

وفي غضون ذلك، اندلعت مواجهات بين شبان وقوات الاحتلال، بعد اقتحامها بلدة رمانة، وحصارها منزلي منفذي عملية "إلعاد البطولية".

وكانت وسائل إعلام عبرية ذكرت اليوم الأحد، أنه تم اعتقال منفذي عملية "إلعاد" قرب منطقة رأس العين بالداخل المحتل، على بعد حوالي 500 متر من منطقة إلعاد، وذلك بعد مطاردة لأربعة أيام.

ووقعت العملية البطولية مساء يوم الخميس الماضي، وقتل فيها 3 مستوطنين صهاينة، وأصيب 6 آخرين، بعد أن تم طعنهم بمنطقة "إلعاد" شرق مدينة "تل أبيب" المحتلة.

ولقي 18 إسرائيليا مصرعهم في عمليات وقعت في بئر السبع والخضيرة وبني براك وتل أبيب وإلعاد، خلال مايو وأبريل ومارس.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة