جبارين: اغتيال أبو عاقلة يفتح سجل الاحتلال الأسود بقتله أصوات الحقيقة

قال عضو مكتب السياسي لحركة حماس زاهر جبارين إنَّ اغتيال الصحفية والإعلامية شيرين أبو عاقلة، يفتح الباب أمام سجل أسود للاحتلال بقتله أصوات الحقيقة، ويكشف حجم الإجرام الذي يتبناه الاحتلال.

وأضاف جبارين أن الاحتلال بهذا الفعل المُشين يثبت للعالم أجمع الصورة الحقيقية للإجرام الممنهج الذي يقترفه مُتجاوِزًا كل الأعراف والقوانين الدولية.

وعزّى مسؤول مكتب الشهداء والجرحى والأسرى في الحركة شعبنا الفلسطيني وعائلة أبو عاقلة وشبكة الجزيرة الإعلامية في استشهاد الصحفية أبو عاقلة، التي اغتيلت بدم بارد وبشكل متعمد أثناء تأديتها مهمتها الإعلامية.

واستشهدت مراسلة قناة الجزيرة في فلسطين شيرين أبو عاقلة، برصاص قوات الاحتلال في أثناء تغطيتها اقتحام مخيم جنين، صباح اليوم الأربعاء، كما أصيب الصحفي علي السمودي برصاصة في الظهر وحالته مستقرة.

وقوبلت الجريمة بغضب فلسطيني واسع، وسط دعوات إلى محاكمة الاحتلال على جرائمه المتواصلة بحق الإنسان الفلسطيني.

وأدانت حركة حماس بأشد العبارات، اغتيال قوات الاحتلال مراسلة قناة الجزيرة الصحفية شيرين أبو عاقلة، معتبرة ما حدث جريمة اغتيال وقتل متعمد بحقها، والصحفيين والإعلاميين كافة، الذين ينقلون حقيقة الواقع والإرهاب الممنهج الذي يتعرض له الشعب الفلسطيني تحت الاحتلال.

وتابعت الحركة: “هذه الجريمة البشعة ضد الصحافة والكلمة الحرّة تضع العالم والمؤسسات الدولية كافة أمام مسؤولياتها في إدانة هذه الجريمة، ومحاسبة قيادات الاحتلال التي تجاوزت كل القيم، وتعدّت على الأعراف والقوانين الدولية كافة”.

وبعثت حماس بخالص التعازي والمواساة إلى عائلة الإعلامية الشهيدة أبوعاقلة، وإلى شبكة الجزيرة الإعلامية، وإلى كلّ المؤسسات الإعلامية في العالم العربي والإسلامي والعالم، مشيدة بالمسيرة الإعلامية لها، وتميزها بنقل الأحداث في فلسطين، وإبراز معاناة شعبنا تحت الاحتلال الصهيوني.

وأكدت أن هذه الجريمة لن تفلح في تغييب دور الإعلام والصحفيين الأحرار في نقل الحقيقة، حقيقة الاحتلال الصهيوني ووحشيته وإرهابه وجرائمه ضد الإنسان والأرض والمقدسات.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة