حراك المعلمين يؤكد استمرار الإضراب ويقر خطوات إضافية بما يخص الثانوية العامة

حراك المعلمين يؤكد استمرار الإضراب ويقر خطوات إضافية بما يخص الثانوية العامة

أعلن حراك المعلمين الموحد 2022، استمرار الإضراب للأسبوع المقبل بدءا من الطابور الصباحي، مع الالتزام بعدم التوقيع على أي كتاب مهما كان، بالإضافة إلى مقاطعة إجراءات إغلاق العام الدراسي.

وأكد الحراك، في بيان له، اليوم السبت، على عدم التعاطي مع أي إجراءات إدارية تخص امتحان الثانوية العامة من توقيع على كتب المراقبة أو التصحيح.

وحمل حراك المعلمين الموحد، حكومة اشتية، المسؤولية الكاملة عن ضياع وتعطل العملية التعليمية، "إذ أنها استخدمت سياسة المماطلة والتجاهل لمطالب المعلمين، مع أنها تعلم حال المعلم واحتياجاته وطلباته".

واستهجن حراك المعلمين "كافة الألفاظ المستخدمة في وسائل الإعلام من قبل ممثلي الوزارة والحكومة"، مؤكدا على "أننا نترفع عن رد الأذى بأذى مثله، لكننا سنتخذ أي إجراءات محتملة في وقتها إن اضطررنا لذلك".

وناشد حراك المعلمين الموحد، أولياء الأمور وجماهير شعبنا، بالضغط على الحكومة وأصحاب القرار بشتى الوسائل للوقوف عند مسؤولياتهم تجاه المعلمين وحقوقهم والطلاب وتعليمهم. وأردف الحراك في بيانه: " بينما نحن وأنتم وأبناؤكم نعاني الويلات والحسرات على تعطل العملية التعليمية تقف الحكومة غير مكترثة وكأن الأمر لا يعنيها".

المصدر : وكالات

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة