خلافات حادة داخل فتح على منصب نقيب المحامين

خلافات حادة داخل فتح على منصب نقيب المحامين

كشفت مصادر مطلعة لـ"شبكة قدس"، اليوم الأحد، عن وجود خلافات داخل حركة فتح حول اختيار نقيب المحامين بعد فوز الحركة بانتخابات مجلس النقابة التي أجريت الأسبوع الماضي.

وقالت المصادر إن الفائزين من حركة فتح في ساحة غزة يطالبون بمنصب النقيب، بناء على وعد من الرئيس محمود عباس بأنه في حال لم تحصل قائمة محمد دحلان في غزة على أي مقعد سيكون منصب النقيب من نصيبهم.

وفق المصادر فإن ثلاثة فائزين من حركة فتح بانتخابات مجلس النقابة في الضفة الغربية يطالبون بمنصب النقيب، أحدهما مقرب من عضو اللجنة المركزية لحركة فتح توفيق الطيراوي، والآخر من عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير حسين الشيخ.

ورغم أن منصب نقيب المحامين لم يحسم أمره بعد، إلا أن حركة فتح إقليم شمال الخليل بقيادة أمين سرها هاني جعارة وأعضاء لجنة الإقليم نشرت تهنئة للمحامي محمد سهيل عاشور بصفته نقيبا للمحامين.

وقال عضو مجلس نقابة المحامين داوود درعاوي لـ"شبكة قدس"، إن اجتماع مجلس النقابة تأجل لـ48 ساعة بسبب تخلف مجلس النقابة في قطاع غزة عن حضور الاجتماع الذي كان مقررا اليوم الأحد الساعة 9 مساء من أجل انتخاب النقيب.

وأضاف، إن هناك العديد من الإشكاليات التي تتعلق بالشأن الداخلي للكتلة التي فازت بغالبية الأعضاء.

وبحسب درعاوي، فإنه في حال لم تنعقد الجلسة كما هو مخطط لها، من المتوقع أن يتم تأجيلها، وأن يواصل مجلس النقابة القديم مهامه لحين حل الإشكالية وتسهيل العقبات.

وفي 16 مايو الجاري، أظهرت نتائج انتخابات نقابة المحامين التي أقيمت في الضفة وغزة، فوز كتلة حركة فتح في الضفة الغربية وقطاع غزة.

وحصلت قائمة حركة فتح على 5 مقاعد في انتخابات "مركز القدس" في مقابل 3 مقاعد لتحالف المعارضة ومقعد لمرشح مستقل.

والفائزون في انتخابات النقابة في "مركز القدس"، هم: محمد سهيل عاشور، وفادي عباس، وأمجد الشلة، وسعد سليم، وأحمد العصا، وداود درعاوي، ولؤي أبو جابر، راوية أبو زهيري، ومحمد الهريني.

وفي غزة حصلت قائمة حركة فتح على 6 مقاعد من أصل 6 مقاعد، والفائزون هم: علي الدن، وزياد النجار، ومظهر الحسنات، وعبد العزيز الغلاييني، وصافي الدحدوح، وهالة الشريف.

المصدر : شبكة قدس

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة