دعا عشائر الخليل لحماية الإبراهيمي

الرجوب: على شعبنا كافة خوض معركة الدفاع عن المسجد الأقصى غداً الأحد

الرجوب: على شعبنا كافة خوض معركة الدفاع عن المسجد الأقصى غداً الأحد

 أكد النائب نايف الرجوب على ضرورة مشاركة الشعب الفلسطيني كافة في معركة الدفاع عن مدينة القدس والمسجد الأقصى، والتصدي لما تسمى مسيرة الأعلام التي ينوي المستوطنون تنفيذها غداً الأحد.

وطالب الرجوب الشعب الفلسطيني في كل مكان بأن يحمي قبلة المسلمين الأولى، ومسرى النبي محمد عليه الصلاة والسلام، وأن يكون لهم دور في الحفاظ على هويته ومقدساته.

وأضاف:" يجب أن يهب المسلمون لحماية المسجد الأقصى، لأن القدس هي قلب العالم الإسلامي، وماضي وحاضر المسلمين ومستقبلهم".

وأشار إلى أن تكرار العدوان على الأقصى عبارة عن عملية اختبار لرد فعل المسلمين وأين هم من قضيتهم. 

وقال الرجوب إن المسجد الأقصى يتعرض لحرب شرسة يسعى الاحتلال من خلالها لتقسيمه زمانياً ومكانياً كما فعل بالمسجد الإبراهيمي في الخليل.

الإبراهيمي ليس لقمة سائغة
كما دعا الرجوب إلى استغلال البعد العشائري في الخليل لحماية المسجد الإبراهيمي ومنع العدوان عليه، والضغط الفعلي على الاحتلال والمستوطنين لمنعهم من تنفيذ مخططاتهم.

وحذر من تحويل المسجد الإبراهيمي بشكل كامل إلى كنيس يهودي، في حال التخلي عنه وعدم إيصال رسالة للاحتلال بأن المسجد ليس لقمة سائغة، وأن الأمة قادرة على حمايته.

وأوضح الرجوب أن أقل جهد للدفاع عن الإبراهيمي هو التواجد المكثف فيه وبأعداد كبيرة.

وذكر بأن ثلثي المسجد بات خاصاً بالمستوطنين، ويمنع رفع الآذان فيه مرات كثيرة إلى جانب مخططات لقطع صلة المسلمين به بشكل نهائي.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة