الاحتلال يجدد الاعتقال الإداري للقيادي في حماس الشيخ جمال الطويل

جددت محكمة الاحتلال الإسرائيلي، الاعتقال الإداري بحق القيادي في حركة المقاومة الإسلامية حماس الشيخ جمال الطويل، من مدينة البيرة وسط الضفة الغربية.

وقررت سلطات الاحتلال تجديد الاعتقال الإداري بحق الشيخ الطويل لمدة ستة أشهر، للمرة الثالثة على التوالي.

وكانت قوات خاصة تابعة للاحتلال اعتقلت الطويل في حزيران/ يونيو الماضي من أمام منزله بمدينة البيرة، وذلك بعد الإفراج عنه في آذار/ مارس 2021، عقب اعتقال إداري دام 8 أشهر.

وخاض الشيخ الطويل خلال الاعتقال الحالي إضرابا مفتوحا عن الطعام لما يقارب الشهر، رفضا لاستمرار اعتقال ابنته إداريا، وعلقه بعد تحديد الاعتقال الإداري لها.

وفي 21 مارس الماضي، اعتقلت قوات الاحتلال، الأسيرة المحررة الصحفية بشرى الطويل على حاجز زعترة العسكري جنوب مدينة نابلس.

ويعد الطويل من قادة حركة حماس البارزين في الضفة الغربية، ومرشحها عن قائمة "القدس موعدنا"، وشغل سابقا منصب رئيس بلدية البيرة.

وأمضى القيادي جمال الطويل ما مجموعه 16 عاماً في سجون الاحتلال، كما جرى اعتقال زوجته عام 2010، وأطلق سراحها بعد قضاء عام في الأسر، وهو والد الأسيرة الصحفية بشرى الطويل.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة