قرعاوي: تصاعد عمليات المقاومة دليل أن الضفة تتجه لمواجهة أكبر وأشمل

أكد النائب فتحي قرعاوي على أن ما شهدته الضفة الغربية المحتلة الأسبوع الماضي وخلال شهر مايو/أيار المنصرم من ارتفاع ملموس للمقاومة، يدلل على أن الضفة متوجهة لمواجهة أكبر وأشمل.

وبيّن قرعاوي أن ارتفاع وتيرة المقاومة في الآونة الأخيرة يدلل وبشكل واضح على إمكانية أن تتطور تلك الأحداث إلى ما هو أبعد من ذلك.

وقال: "لا شك أن المراقب العادي يلمس حجم التطورات على الساحة الفلسطينية خاصة فيما يتعلق بحجم المقاومة وتطورها وامتدادها".

وأوضح أن المقاومة في الضفة توسعت إلى أكثر من مكان، بحيث أصبحت أعمال المقاومة تشمل معظم مناطق الضفة الغربية.

وأشار قرعاوي إلى أنه ونظرا للضغط المستمر والمتزايد من قبل الاحتلال على الفلسطيني وعلى جميع الأصعدة، فإن الضفة ستشهد انفجارا في وجه هذا المحتل وأن هذه المقاومة لن تخبو.

وأضاف: " أصبحنا نشاهد أن اقتحامات الاحتلال اليومية للمدن الفلسطينية ومخيماتها وقراها، تواجه بمقاومة شرسة في أغلب الأحيان".

واعتبر أن ذلك تأكيدا على رفض هذا الظلم، وتأكيدا على أنه لا يوجد احتلال وظلم وعدوان على شعبنا دون ثمن.

وشهدت الضفة الغربية الأسبوع الماضي اشتباكات ومواجهات مع قوات الاحتلال كان أعنفها يوم الأحد، أدت لارتقاء 4 شهداء، وإصابة عشرات المستوطنين والجنود.

وخلال أيام الأسبوع استشهد 3 شبان وفتاة برصاص الاحتلال، وأصيب 37 جندياً ومستوطناً.

وجرى رصد 207 نقاط مواجهة، و13 عملية إطلاق نار، و56عملية إلقاء عبوات متفجرة وزجاجات حارقة ومفرقعات نارية في عدة مناطق.

كما شهدت الأراضي الفلسطينية في الضفة الغربية والقدس المحتلة ارتفاعًا ملحوظًا في عمليات المقاومة ضد الاحتلال الإسرائيلي ومستوطنيه، ومزيدًا من حالة الاشتباك الميداني وأعمال المقاومة النوعية، خلال شهر مايو/أيار المنصرم.

ووثق مركز معلومات فلسطين "معطى" خلال تقريره الشهري لأعمال المقاومة بالضفة، (1358) عملًا مقاومًا خلال شهر مايو، واكبت الهبة الشعبية المتزامنة مع "مسيرة الأعلام الإسرائيلية"، وأدت إلى مقتل (4) إسرائيليين، وإصابة (51) بجروح مختلفة،

 ورصد التقرير (57) عملية إطلاق نار على أهداف مختلفة للاحتلال، وقعت (27) عملية منها في جنين، فيما بلغ عدد عمليات الطعن أو محاولات الطعن (7) عمليات.

وعدد عمليات الدهس أو محاولات الدهس عملية واحدة، و(8) عمليات حرق منشآت وآليات ومعدات عسكرية، و(5) عمليات تحطيم مركبات ومعدات عسكرية لقوات الاحتلال.

 وشهدت محافظات نابلس والقدس والخليل أعلى وتيرة في عمليات المقاومة، حيث بلغت على التوالي (266، 261، 168) عملية.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة