ضربة جديدة لحكومة نفتالي بينيت

وجهت ضربة أخرى للائتلاف الحكومي الحاكم في الاحتلال الإسرائيلي، الليلة الماضية، بعد فشله في تمرير المصادقة في الكنيست على تعيين متان كهانا وزيرًا للأديان.

وبحسب وسائل اعلام عبرية، فإن 55 عضوًا في الكنيست عارضوا تعيين كهانا وزيرًا للأديان، مقابل 55 مؤيدًا، وصوتت عيديت سيلمان ضد موقف الائتلاف الحكومي وهو الأمر الذي يخاطر بإعلان استقالتها من حزبها "يمينا" الذي يتزعمه نفتالي بينيت.

وأشادت المعارضة بموقف عيديت بعد تصويتها ضد تعيين كهانا، وكتب زعيم المعارضة بنيامين نتنياهو على تويتر: "سيلمان أنت بطل!".

 

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة