بعد هدم بيته في يعبد

الاحتلال يمدد اعتقال والد الشهيد حمارشة منذ عملية "بني براك"

صورة أرشيفية

مددت محكمة سالم العسكرية الإسرائيلية، اليوم الثلاثاء، اعتقال أحمد حمارشة 57 عامًا، والد الشهيد ضياء، منفذ عملية "بني براك" في تل أبيب.

وبينت مصادر صحفية أن محكمة الاحتلال مددت اعتقال "حمارشة"، إلى الخميس المقبل.

واعتقلت قوات الاحتلال أحمد حمارشة بداية حزيران الجاري، وتم هدم طابقين من منزله في بلدة يعبد جنوب جنين.

وفي 29 مارس، نفذ الشهيد ضياء عملية بطولية أدت إلى مقتل 5 إسرائيليين في عملية إطلاق النار في منطقتي "بني براك" وسط تل أبيب.

واستطاع حمارشة بدراجته النارية التي كان يستقلها، الوصول إلى تل أبيب، والتجول في شوارعها، وإطلاق النار من بندقية كلاشنكوف في شارع "جيبوتنسكي" في "بني براك" شرق "تل أبيب" وواصل طريقه إلى عدّة شوارع مجاورة.

وحظيت عملية ضياء حمارشة النوعية باحتفاء واسع في أوساط الفلسطينيين، كما وأيدتها وباركتها الفصائل الفلسطينية.

ويعكف الاحتلال على هدم منازل الفلسطينيين، في الضفة الغربية والقدس، لا سيما منازل منفذي العمليات الفدائية، في محاولة لرد الفلسطيني عن الدفاع عن أرضه ومقدساته.

وكان تقرير لمنظمة الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في الأرض الفلسطينية المحتلة (أوتشا)، قد أوضح أن سلطات الاحتلال هدمت 300 مبنى بالضفة والقدس منذ مطلع العام الجاري.


وبين التقرير أنه كما هو الحال في معظم عمليات الهدم، يتذرع الاحتلال بالافتقار إلى رخصة بناء إسرائيلية.

وحذرت المنظمة الأممية من خطورة سياسة هدم المنازل التي تتبعها سلطات الاحتلال بالقدس والضفة وخاصة في مناطق (ج).

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة