الجبهة الشعبية تُدين العدوان الصهيوني على مطار دمشق الدولي

العاصمة السورية دمشق أثناء تعرضها لقصف إسرائيلي سابق

أدانت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، العدوان الصهيوني، الذي استهدف البنية التحتية لمطار دمشق الدولي، فجر أمس الجمعة، وتسبب بخروج مهابط المطار عن الخدمة.

وأكدت الشعبية في بيان صحفي وصل وكالة شهاب، أن استمرار هجمات الكيان الصهيوني على البنية التحتية للدولة السورية يعارض كل القوانين الدولية والمبادئ الإنسانية التي ينادي بها المجتمع الدولي.

وعبرت الشعبية عن تضامنها ووقوفها الكامل إلى جانب الشعب السوري وجيشه.

وقالت: "إنّ هذا العدوان المباشر يأتي ضمن مخططٍ شامل لاستهداف الدولة السورية، التي تواجه حصاراً وعدوان على أكثر من جبهة بالإضافة إلى المنظمات الإرهابية".

وشددت على أن العدوان الصهيوني لن ينجح في سعيه لتحقيق معادلات جديدة تستهدف تحييد دور سوريا المركزي في دعم المقاومة.

وأضافت: "بالتأكيد سوريا العروبة ستظّل شوكة في حلق العدو الصهيوني وحلفائه، ونثق بقدرة الجمهورية السوريّة في تحقيق الانتصار على هذا العدوان الصهيوني الغاشم".

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة