رغم الاعتداء عليهم

جامعة النجاح تقرر فصل 5 من طلاب الكتلة الإسلامية بينهم منسقها

شجار جامعة النجاح

  قررت إدارة جامعة النجاح في نابلس اليوم الأحد فصل 15 شخصاً، بينهم خمسة من طلاب الكتلة الإسلامية، إلى جانب خمسة طلاب من الشبيبة، وخمسة موظفين من أمن الجامعة.

 ويأتي قرار الفصل بحق طلبة الكتلة الإسلامية رغم تعرضهم للاعتداء بالضرب يوم الأربعاء الماضي من قبل عناصر من أمن الجامعة والشبيبة الفتحاوية وأجهزة أمن السلطة.

 وأدى الاعتداء لإصابة عدد من طلبة الكتلة والصحفيين برضوض وتحطيم كاميراتهم.

ومن بين الطلاب المفصولين منسق الكتلة الإسلامية عمير شلهوب، وهو أسير محرر من سجون الاحتلال، ومعتقل سياسي سابق لدى أجهزة أمن السلطة.

  وسبق أن تعرض شلهوب للاعتداء من قبل أمن الجامعة بينما كان يؤدي واجبه في مساعدة زملائه الطلبة لإتمام تسجيلهم.

                                                                                                      صوت الطلاب
 ونظم الحراك الطلابي المستقل في جامعة النجاح ظهر اليوم الأحد وقفة أمام مقر الجامعة تنديداً بالاعتداء الذي تعرض له الطلاب يوم الأربعاء الماضي.

 وقال الحراك الطلابي إن عناصر الأمن الجامعي ارتكبوا كثيرا من المخالفات بحق الطلبة ومن بينها الاعتداء اللفظي والابعاد القسري عن الكليات والحرم الجامعي.

وطالب الحراك بضبط مهام وصلاحيات الأمن الجامعي ومنعه من ابعاد أي طالب أو دخول الحرم الجامعي بدون قرار رسمي.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة