دعت لمحاسبة المعتدين ومن يقف خلفهم

دائرة الجامعات بحماس: ندين الاعتداء الآثم من أجهزة أمن السلطة على طلبة جامعة النجاح

دانت دائرة الجامعات في حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، الأربعاء، الاعتداء الآثم من أجهزة أمن السلطة في الضفة الغربية على طلبة الكتلة الإسلامية بجامعة النجاح.

وقالت الدائرة في بيان صحفي إن الاعتداء الآثم الذي حدث في جامعة النجاح على طلاب الجامعة هو تعدٍ خطير على حريات الطلبة وحقوقهم، ويعبر عن مدى حالة الفلتان والبلطجة التي تعيشها مناطق الضفة الغربية من أجهزة أمن السلطة.

وحذرت من أن "استمرار حالة الفلتان على يد الأجهزة الأمنية تهدد السلم المجتمعي في الضفة الغربية".

وذكرت أنه تم التعرف على الأفراد الذين قاموا بالاعتداء على الطلبة، مشددة على ضرورة تقديمهم إلى العدالة لمعرفة من يقف وراءهم.

وأهابت الدائرة، بمؤسسات حقوق الإنسان فضح جرائم الأجهزة الأمنية وصولا إلى العدالة.

وأضافت : "نشد على أيدي طلبتنا الأبطال بالاستمرار في نضالهم، وتحمل المسؤولية لكونكم قادة المجتمع"، متابعة إنه "لن يدوم حال فيه ظلم واستبداد".

كما دعت إلى حماية المؤسسات التعليمية من العبث بها أو التعدّي على استقرارها، والتأكيد على حرية العمل النقابي الطلابي فيها.

 

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة