ماسك يكشف عن أمر لن يسر ترامب!

ماسك يكشف عن أمر لن يسر ترامب!

كشف الملياردير الأمريكي إيلون ماسك، أنه صوت لأول مرة للجمهوريين في سباق انتخابات تكساس، وتوقع "موجة حمراء كبرى" ويقصد غلبة الديمقراطيين، في انتخابات التجديد النصفي لعام 2022.

وكان ماسك علق في وقت مبكر من صباح يوم الأربعاء على فوز المرشحة عن الحزب الجمهوري، ميرا فلوريس في الانتخابات الخاصة لمنطقة الكونغرس 34 في تكساس، بالقول إنه صوت لصالحها.

وكانت هذه الانتخابات جرت بعد استقالة العضو الديمقراطي من الكونغرس فيليمون فيلا، ليتمكن من الانضمام إلى إحدى جماعات الضغط، فيما هزمت فلوريس منافسها الديمقراطي دان سانشيز في الانتخابات التي جرت يوم الثلاثاء.

وحين سئل ماسك على حسابه في موقع "تويتر" عما إذا كان سيصوت لصالح جمهوري لمنصب الرئيس، رد قائلا إنه سيحدد ذلك في "وقت لاحق"، ثم سئل إلى من "يميل" للتصويت لمنصب الرئيس، فأجاب: "ديسانتيس"، في إشارة إلى حاكم فلوريدا الجمهوري رون ديسانتيس.

وأوضح الملياردير الأمريكي أنه كان دعم المرشح الديمقراطي أندرو يونغ في انتخابات عام 2020، لكنه يعتقد أن ديسانتيس لديه "فرصة أفضل للفوز" في الانتخابات المقبلة.

يشار إلى ان ماسك صرح الشهر الماضي بأنه سيصوت للجمهوريين في الانتخابات المقبلة، وذلك على الرغم من أنه صوت للديمقراطيين في الماضي ووصف نفسه بأنه "معتدل، لا جمهوري ولا ديمقراطي"

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة