الشعبيّة: المقاومة هي خيار شعبنا للرد على جريمة الاحتلال البشعة في مخيم جنين

صورة للمركبة التي استهدفها الاحتلال

نعت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، الشهداء الثلاثة الذين ارتقوا خلال تصديهم البطولي لقوات الاحتلال المقتحمة لمخيم جنين فجر اليوم، وهم: يوسف ناصر صلاح (23 عامًا)، وبراء كمال لحلوح (24 عامًا)، وليث صلاح أبو سرور (24 عامًا).

وشدّدت الشعبيّة في تصريحٍ صحفي وصل شهاب، على أنّ ‏عملية الاغتيال التي نفذها الاحتلال بحق الشبان الثلاثة لن تزيد شعبنا ومقاومته إلا إصرارًا على مقاومة الاحتلال وصولاً إلى تدفيعه ثمن جرائمه ودحره عن أرضنا.

وأكَّدت الجبهة أنّ المقاومة بكافة أشكالها هي خيار شعبنا للرد على هذه الجريمة البشعة، وهي درع شعبنا وسيفه القاطع اتجاه عصابات المستوطنين وجيش الإجرام، ما يستوجب تصعيد المقاومة وأن تَتَحّول كل مناطق التماس والحواجز إلى كتلة لهب تحت أقدام الصهاينة.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة