قناة عبرية: إنذارات ساخنة بقرب تنفيذ عملية إيرانية ضد إسرائيليين في تركيا

قناة عبرية: إنذارات ساخنة بقرب تنفيذ عملية إيرانية ضد إسرائيليين في تركيا

أصدر الأمن الإسرائيلي مساء الجمعة، تحذيراً شديد اللهجة للإسرائيليين بعدم السفر الى تركيا اطلاقاً في هذه المرحلة وإلى المتواجدين هناك بضرورة إخفاء هويتهم وذلك مع ورود إنذارات ساخنة بقرب تنفيذ عملية إيرانية ضد إسرائيليين في تركيا خلال الساعات القادمة.

وذكرت القناة "12" العبرية، أن رئيس الوزراء الإسرائيلي "نفتالي بينيت" عقد جلسة مشاورات طارئة في مكتبه اليوم اشترك فيها قادة المنظومة الأمنية الإسرائيلية وذلك حول التهديدات الإيرانية بالرد على استهداف كبار ضباطها عبر هجمات في تركيا.

وجاء في بيان للأمن الإسرائيلي أن على الإسرائيليين المتواجدين في اسطنبول على وجه التحديد التزام الفنادق وإخفاء هويتهم كإسرائيليين حتى لا يكونوا هدفاً لعمليات انتقامية إيرانية ومن بينها عمليات خطف.

في حين تشير التقديرات الى وجود حوالي ألفي إسرائيلي في تركيا خلال العطلة الصيفية.

ووصلت معلومات إلى الأمن الإسرائيلي مفادها أن خلايا إيرانية تخطط لعمليات انتقامية ضد إسرائيليين على الأراضي التركية حيث وصلت المعلومات خلال ساعات صباح اليوم ويخشى من أن تكون جدية.

كما نصح الامن الإسرائيلي الإسرائيليين في تركيا بعدم ارتياد الملاهي والأماكن المعتادة لوجود الإسرائيليين وكذلك عدم إظهار أي ملامح لليهود من خلال لباسهم.

وبينت القناة أن العقل المدبر خلف مخططات تنفيذ عمليات في تركيا يدعى حسين طيب وهو مسئول المخابرات الايرانية حيث يسعى مؤخراً لتنفيذ عمليات انتقامية ضد الكيان في العالم على وجه العموم وفي تركيا على وجه الخصوص وذلك رداً على سلسلة الاغتيالات الأخيرة في صفوف كبار قادة الجيش الإيراني ومسؤولي البرنامج النووي.

المصدر : وكالات

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة