المنسق السابق للمفقودين الإسرائيليين يدعو لأخذ إعلان "القسام" على محمل الجد

دعا المنسق السابق لملف الأسرى والمفقودين الإسرائيليين موشيه تال، اليوم الثلاثاء، إلى ضرورة الأخذ إعلان حركة حماس غير العادي حول الأسرى لديها على محمل الجد.

وكانت كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس، أعلنت مساء أمس، عن تدهور صحة أسير إسرائيلي لديها، فيما قلل الاحتلال من ذلك، معتبرًا أن ما أعلن يأتي في إطار الحرب النفسية وأن الحديث يدور عن أفراهام منغستو وهاشم السيد، وليس الجنديين هدار غولدن وأرون شاؤول اللذين تعتبرهما بأنهما جثث فيما تلمح حماس إلى أنهما أحياء.

وقال تال في حديث لإذاعة كان العبرية، إنه مقتنع بمصداقية وجدية إعلان حركة حماس، داعيًا الحكومة الإسرائيلية إلى الاستيقاظ والعمل من أجل التقاط مثل هذه الفرصة.

يشار إلى أن تال قد اتهم في وقت سابق زعيم المعارضة بنيامين نتنياهو بعدم الجدية في التعامل مع قضية الجنود الأسرى لأسباب خاصة.

فيما رأي محللون أن تصريحات مكتب رئيس الحكومة الإسرائيلية نفتالي بنت تؤكد استمرار تبني سياسة التهرب من المسئولية وعدم القدرة على دفع الثمن.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة