خلال ورشة عمل نظمها مركز حوار للدراسات

مختصون: "سيف القدس" هي أنموذج عن معركة التحرير

ورشة عمل نظمها مركز حوار للدراسات

أكد مختصون وخبراء أمنيون وعسكريون أن معركة سيف القدس التي خاضتها المقاومة الفلسطينية دفاعاً عن المقدسات بمايو 2021 فرضت معادلات اشتباك جديدة مع الاحتلال الاسرائيلي.

جاء ذلك خلال ورشة عمل عقدها مركز حوار للدراسات بعنوان "الأبعاد العسكرية والأمنية لمعركة سيف القدس" شارك فيها مجموعة من الخبراء الأمنيين والاستراتيجيين والباحثين السياسيين، حيث أكدوا على أن المقاومة استخدمت عنصر المفاجأة رداً على عدوان الاحتلال ضد شعبنا في القدس والأقصى والشيخ جراح، الأمر الذي مثل صدمة للعدو.

ونبهوا إلى أن غرفة العلميات المشتركة للمقاومة شكلت إطاراً موحداً للقرار العسكري خلال المعركة، بالإضافة إلى وجود حالة من التناغم في ميدان المعركة حيث كان ذلك واضحاً بين القيادتين العسكرية والسياسية للمقاومة.

وأوصى المجتمعون بضرورة تعزيز وحدة القرار المقاوم والحفاظ على مكتسب غرفة العمليات المشتركة للمقاومة، باعتبارها أهم مكتسب وطني جسد الوحدة الوطنية بين مكونات العمل الفصائلي والشعبي.

وجددوا التأكيد على أهمية مراكمة القوة والبناء على ما أثمرته معركة سيف القدس من وحدة الجغرافيا الفلسطينية، والقدرة على السيطرة والتحكم في إدارة المعركة وإلحاق أضرار إستراتيجية لمنشآت الاحتلال الحيوية من الطاقة والمطارات المدنية والعسكرية.

وأكد الخبراء والباحثون في نهاية الورشة أن معركة سيف القدس تمثل أنموذجاً لمعركة التحرير القادمة.

وبين وائل المبحوح مدير مركز حوار أن هذه الورشة تأتي ضمن مشروع توثيقي لمعركة سيف القدس سيصدر قريباً تسلط فيه الأضواء على الأبعاد والجوانب المتعددة لمعركة سيف القدس، بالشراكة مع مركز التاريخ الشفوي بالجامعة الإسلامية، وبرعاية كريمة من مركز المبادرة الإستراتيجية فلسطين- ماليزيا.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة