دعوة الشعب الفلسطيني إلى مواصلة الاشتباك والمواجهة..

الجهاد الإسلامي: اعتقالات الاحتلال المستمرة لن تنال من مسيرة الشعب الفلسطيني

الجهاد الإسلامي: اعتقالات الاحتلال المستمرة لن تنال من مسيرة الشعب الفلسطيني

استنكرت حركة الجهاد الإسلامي في الضفة الغربية، اليوم الخميس، الهجمة المسعورة التي تشنها قوات الاحتلال بحق أبناء الشعب الفلسطيني، وذلك عقب اعتقال قوات الاحتلال الأسير المحرر القيادي في حركة الجهـاد الإسلامي طارق قعدان من بلدة عرابة جنوب جنين.
وقال المتحدث باسم حركة الجهاد الإسلامي عن الضفة الغربية طارق عز الدين، في تصريحٍ صحفي، "إن الاعتقال لن ينال من إرادة قعدان، الذي لطالما شهدت له السجون والمعتقلات بصبره وصموده وشجاعته، والتي تجسدت في معاركه ضد الاعتقال الإداري، وإن هذا المحنة الجديدة سوف تتصاغر أمام تضحياته الكبيرة وتاريخه الجهادي الطويل".  
وحمّلت حركة الجهاد حكومة الاحتلال المسؤولية الكاملة عن مواصلة سياسة الاعتقالات بحق قادة ومجاهدي الحركة وأبناء شعبنا، مؤكدة أنها سوف ترتد على الاحتلال بانتفاضة مستعرة ومقاومة مشتعلة ضد الجنود وقطعان المستوطنين.
وشددت على أن محاولات الاحتلال المتواصلة بالقتل والاعتقال وانتهاك المقدسات وهدم البيوت، لن تنال من مسيرة شعبنا واَماله وتطلعاته بالكرامة والحرية.
ودعت جماهير شعبنا الصابر إلى مواصلة طريق الاشتباك والمواجهة، وبمختلف الوسائل المتاحة؛ لوقف جرائم الاحتلال وإنهاء عدوانه المتصاعد.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة