الاحتلال يعتقل ناشطا مقدسيا و4 مواطنين من بيت لحم ويستدعي ناشطة

قوات الاحتلال

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الخميس ناشطا مقدسيا واستدعت ناشطة مقدسية، كما اعتقلت 4 مواطنين من بيت لحم أثناء توجههم لعملهم في القدس المحتلة.

وأفادت مصادر مقدسية أن قوات الاحتلال الإسرائيلي اعتقلت الناشط المقدسي الشاب نظام أبو رموز خلال تواجده قرب باب الرحمة بالمسجد الأقصى المبارك.

والناشط أبو رموز أسير محرر ومبعد سابق عن المسجد الأقصى المبارك، حيث تعرض للإبعاد عن المسجد الأقصى مرات عديدة، بلغت حصيلتها نحو 4 سنوات.

ويواجه أبو رموز من حي سلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك، قرارات الاحتلال الظالمة بكل صبر وثبات ورباط وتحد، يترجم فيها حبه للقدس والأقصى، و تلاحقه قرارات الإبعاد المتكررة، ليواجه الآن قرارا بإخلاء منزله تمهيدًا لهدمه.

واستدعت مخابرات الاحتلال الإسرائيلي الناشطة المقدسية رئيسة جمعية "تطوع للأمل" سلفيا أبو لبن للتحقيق معها فيما يعرف غرف 4.

ويذكر أن الناشطة المقدسية أبو لبن تعرضت للاعتقال والاستدعاء أكثر من مرة، وتعرضت للملاحقة والتحقيق والاعتقال مرات عدة في إطار الهجمة على المؤسسات الفلسطينية في القدس.

 وصعدت قوات الاحتلال في الآونة الأخيرة من استهداف المقدسيين من خلال الاعتقال والإبعاد والاستدعاء بهدف إفراغ المدينة المقدسة عموما والمسجد الأقصى على وجه الخصوص وصولا إلى تهويد مصلى باب الرحمة.
 
 ويمارس الاحتلال سياسة الإبعاد بحق الفلسطينيين عبر أشكال متعددة، من بينها الإبعاد عن مناطق محددة لها طابع ديني وتاريخي ويعمل الاحتلال على تهويدها.

وفي السياق ذاته، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي 4 عمال بينهم ثلاثة أشقاء أثناء توجههم الى عملهم في مدينة القدس.

وأفادت مصادر محلية أن قوات الاحتلال اعتقل الأشقاء الثلاثة منصور ومحمود ومحمد صابر صلاح، إضافة الى عامر رأفت الزياح، ونقلتهم لمراكز التحقيق في مدينة القدس المحتلة.

ويتعرض العمال للتنكيل والملاحقة من قبل قوات الاحتلال أثناء محاولتهم الوصول لأماكن عملهم.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة