الكشف عن جهاز إسرائيلي خطير.. يرى ما وراء الجدران

الكشف عن جهاز إسرائيلي خطير.. يرى ما وراء الجدران

كشفت دولة الاحتلال النقاب عن تقنية خطيرة للمراقبة والتجسس، يمكن من خلالها الرؤية ما خلف الجدران لرصد وتتبع الأهداف.

وقال تقرير لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية، إن النظام الجديد "Xaver 1000" الذي أنتجته شركة "كاميرو تيك" بدأ جيش الاحتلال باستخدامه بالفعل خلال عملياته وهو يعتمد على خوارزميات لتتبع الأهداف والتي يتم عرضها على شاشة الجهاز.

ويوضع الجهاز بشكل مسطح مباشرة على الحائط المراد فحص ما خلفه، ثم يظهر بعد ذلك الهدف على شاشة الجهاز بدقة عالية بحيث يستطيع الكشف ما إذا كان الهدف جالسا أم واقفا أم مستلقيا، إضافة إلى إعطاء قياسات وحدود واضحة لشكل الهدف.

وذكرت الصحيفة أن تقنية مشابهة ظهرت لأول مرة في كانون الأول/ ديسمبر 2020، وهي عبارة عن  قمر صناعي يدور حول الأرض، ويمكنه إنشاء صور عالية الدقة لأي مكان باستخدام الرادار، ويستطيع اختراق الجدران.

وتجري شركة "كابيلا" المصنعة للقمر المذكور تجارب إضافية على الجهاز، وتصر على أنه لا يمكن استخدام التكنولوجيا للتجسس على الناس في منازلهم، وعلى الرغم من أن موجات الرادار يمكن أن تخترق الجدران، إلا أنها لا تستطيع تصوير أي شيء بالداخل.

المصدر : عربي 21

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة