نتأثر بكتلة هوائية حارة الاثنين

خاص الراصد الجوي لـ شهاب: فلسطين بعيدة عن الموجات الحارقة التي تضرب أوروبا

الراصد الجوي يتحدث لـ شهاب: فلسطين بعيدة عن الموجات الحارقة التي تضرب أوروبا

شهاب - أحمد البرعي

قال الراصد الجوي ليث العلامي، اليوم الأحد، إن "الكتلة الهوائية الحارة التي ستؤثر على فلسطين يوم غدٍ، لا ترتقي إلى تصنيفها بالموجة شديدة الحرارة، مقارنةً بدول أوروبية تتأثر بها".

وأضاف العلامي خلال حديثه لوكالة "شهاب": يمكن تصنيف الكتلة الهوائية من حارة إلى شديدة الحرارة في بعض المناطق التي يسود بها المناخ الصحراوي وشبه الصحراوي كالنقب والأغوار والبحر الميت، وقد تتجاوز درجات الحرارة فيها 40 درجة مئوية.

وأوضح أن درجات الحرارة ستبلغ منتصف الثلاثينات في المدن الرئيسية بالضفة الغربية، أما المناطق الساحلية لقطاع غزة ستكون بعيدة عن تأثير الكتلة الهوائية الحارة لقربها من البحر الأبيض المتوسط مع ارتفاع نسبي لمعدلات الرطوبة.

وأردف أنه كلما اقتربنا من الغرب والشريط الساحلي، كلما قلّ تأثير الموجة الحارة، أي سترتفع درجات الحرارة في مدينة غزة بحدود الدرجتين فقط.

ودعا العلامي المواطنين إلى تجنب التعرض المباشر الطويل لأشعة الشمس في فترة الظهيرة، كما حذّر من إشعال النيران في المناطق ذات التأثر السريع بالكتلة الحارة كالبحر الميت والأغوار.

وأهاب بالأهالي عدم ترك أطفالهم داخل المركبات المغلقة نوافذها.

وعن موجة الحرارة غير المسبوقة في القارة الأوروبية، أشار الراصد الجوي أن درجات الحرارة التي تسجل في أوروبا هي درجات قياسية وغير مسبوقة، ويتوقع أن تسجل غداً في العاصمة البريطانية 40 درجة مئوية، وهي سابقة نادرة في تاريخ المملكة المتحدة.

وتابع: هذه الدرجات حطّمت أرقاماً قياسية سابقة في الدول الأوروبية، التي تشتهر بالمناخ المعتدل واللطيف، البعيدة عن المناخ الصحراوي الذي تتأثر به غالباً دول العالم العربي.

وأشار إلى أن الموجة الحارة في الدول الأوروبية تسببت في وفاة المئات ونزوح الآلاف وحرائق بالغابات، منوهًا أن فلسطين بعيدة عن مثل هذه الموجات الحارة.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة