بالفيديو الاحتلال يهدم منزلي منفذي عملية "أرئيل" في بلدة قراوة بني حسان بسلفيت

هدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم الثلاثاء، منزلي عائلتي منفذي عملية "أرئيل" البطولية الأسيرين يوسف عاصي ويحيى مرعي، في بلدة قراوة بني حسان غرب سلفيت بالضفة الغربية.

وقامت آليات الاحتلال الإسرائيلي بتجريف منزل عائلة الأسير يوسف عاصي، فيما فجرت منزل عائلة الأسير يحيى مرعي.

واندلعت مواجهات عنيفة مع قوات الاحتلال خلال اقتحامها بلدة قراوة بني حسان غرب سلفيت، ما أدى إلى إصابة العشرات بحالات اختناق، إثر إطلاق جنود الاحتلال الغاز المسيل للدموع.

وحاصر جنود الاحتلال منزلي عائلتي الأسيرين عاصي ومرعي، قبل أن تباشر بعملية هدم المنزلين، وتخلي سكانيها بالقوة.

وكانت قوات الاحتلال الإسرائيلي قد اعتقلت الشابين يحيى مرعي (19 عامًا) ويوسف عاصي (20 عامًا) من قراوة بني حسّان غرب سلفيت في أواخر شهر نيسان الماضي، عقب تنفيذهما عملية بطولية ضد نقطة حماية لمستوطنة "أرئيل"، والتي أدت إلى مقتل جندي إسرائيلي.

وتبنت كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس العملية، وقالت إنها جاءت رداً على عدوان الاحتلال الهمجي والغاشم على المسجد الأقصى، وعلى المصلين في ساحاته.

وأشارت الكتائب إلى أن عملية مستوطنة أرئيل، "تأتي ضمن سلسلة من عمليات الرد، على تدنيس أقصانا والعدوان عليه ولن تكون الأخيرة بعون الله"، وفق ما ورد في بيان القسام.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة