مقتل زعيم تنظيم القاعدة أيمن الظواهري في غارة أميركية في أفغانستان

الظواهري إلى جانب أسامة بن لادن

قتل زعيم تنظيم القاعدة، أيمن الظواهري، في غارة أميركية استهدفت موقعا في أفغانستان، بحسب ما أفادت وسائل إعلام أميركية، بعد منتصف ليل الإثنين - الثلاثاء.

وذكرت وكالة "أسوشييتد برس"، نقلا عن مصادر مطلعة، قوله إن "غارة أميركية نُفذت بطائرة مُسيّرة في أفغانستان، أدت إلى مقتل زعيم تنظيم القاعدة، أيمن الظواهري".

وفي وقت سابق، مساء الإثنين، أعلن مسؤول أميركي رفيع، في إحاطة قدمها لصحافيين، أن الولايات المتحدة نفذت عملية "ناجحة" ضد "هدف هام لتنظيم القاعدة" في أفغانستان.

وقال المسؤول إنه "خلال نهاية الأسبوع، نفذت الولايات المتحدة وفي إطار مكافحة الإرهاب عملية ضد هدف هام لتنظيم القاعدة في أفغانستان. العملية كانت ناجحة ولم يسجل وقوع إصابات بين المدنيين".

ولم يعط المسؤول معلومات إضافية بشأن العملية أو هوية الهدف، لكن وفق البيت الأبيض من المقرر أن يتحدث الرئيس، جو بايدن، عبر التلفزيون في وقت لاحق ويدلي بـ"تعليقات حول عملية ناجحة لمكافحة الإرهاب".

هذا ونقلت وكالة "رويترز" عن مسؤولَين أميركيَين، قولهما إن "وكالة المخابرات المركزية شنت غارة بطائرة مُسيرة في أفغانستان في مطلع الأسبوع".

وأضاف المسؤولان اللذان تحدثا بشرط عدم الكشف عن هويتهما، أن "الضربة وقعت في كابول يوم الأحد". ولم يذكرا تفاصيل عن الهدف أو ما إذا كان هناك ضحايا.

في حين امتنعت وكالة المخابرات الأميركية عن التعليق.

وتأتي هذه الأنباء قبل أسبوع من الذكرى السنوية الأولى لانسحاب القوات الأميركية من أفغانستان وتركها البلاد تحت سيطرة حركة طالبان التي حاربت القوات الغربية خلال العقدين الماضيين، بعد إقصائها عن السلطة إثر الغزو الأميركي لأفغانستان.

المصدر : وكالات

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة