هدم 49 منشأة

تقرير: 8 شهداء و2037 انتهاكاً من الاحتلال في الضفة خلال يوليو

تشييع شهيد

 رصد تقرير فلسطيني دوري ارتكاب قوات الاحتلال آلاف الانتهاكات بحق المواطنين في الضفة الغربية والقدس، خلال شهر يوليو الماضي تنوعت بين عمليات قتل وهدم واستيطان.

ووثق التقرير الدوري لانتهاكات الاحتلال في الضفة الغربية خلال شهر يوليو 2022 الصادر عن مركز معلومات فلسطين "معطى"، ارتكاب قوات الاحتلال (2037) انتهاكاً، أبرزها استشهاد (8) مواطنين بينهم سيدة.

 وخلال الشهر المنصرم اغتال الاحتلال مقاومين اثنين في نابلس، هما محمد بشار عزيزي (25) عاماً، وعبد الرحمن جمال صبح (28) عاماً، إضافة إلى استشهاد (6) فلسطينيين برصاص قوات الاحتلال والمستوطنين.

 والشهداء هم: سعدية سالم رضوان فرج الله، كامل عبد الله علاونة، أحمد حرب عياد، رفيق رياض غنام، الطفل أمجد نشأت أبو عليا، المسن حسين حسن قواريق.

 وبلغ عدد المصابين باعتداءات الاحتلال والمستوطنين (418) مصاباً، فيما بلغ عدد المواطنين بمن فيهم النساء والأطفال الذين اعتقلتهم قوات الاحتلال (377) مواطناً معتقلاً.

 وجرى توثيق (19) اعتداءً على دور العبادة والمقدسات، فيما أبعد الاحتلال (9) مواطنين عن أماكن السكن وعن المسجد الأقصى المبارك، في الوقت الذي قدم الحماية إلى (2974) مستوطنا اقتحموا الأقصى خلال ذات الفترة.

وبلغ عدد عمليات إطلاق النار التي نفذها جنود الاحتلال ومستوطنيه (158) اعتداءً، وعدد اعتداءات المستوطنين (79) اعتداءً.

في ذات الوقت واصلت قوات الاحتلال اقتحاماتها واعتداءاتها على مختلف المناطق، حيث بلغ عدد الاقتحامات لمناطق مختلفة في الضفة والقدس (394) اقتحاما، فيما بلغ عدد مداهمات المنازل (167) مداهمة.

وتم توثيق (23) نشاطا استيطانيا تنوعت ما بين مصادرة وتجريف أراضي وشق طرق، والمصادقة على بناء وحدات استيطانية.

كما هدمت قوات الاحتلال والمستوطنين (49) منشأة بين محال تجارية ومنشآت زراعية وبركسات، وصادرت (46) من الممتلكات.

وخلال تلك الفترة كانت مناطق نابلس ورام الله وقلقيلية، الأكثر تعرضا للانتهاكات الإسرائيلية بواقع (332، 289، 258) انتهاكا على التوالي.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة