دعا لحراك شعبي لوقف المهزلة

خاص حراك ضد الفساد لـ شهاب: السلطة تفرض أعلى الضرائب في العالم على الشعب الفلسطيني

صورة تعبيرية

خاص – شهاب

عدّ مؤسس مجموعة الحراك الفلسطيني ضد الفساد صهيب زاهدة، اليوم الخميس، تحقيق السلطة فائض في الموازنة خلال الـ 6 شهور الماضية، نتيجة للضرائب الباهظة التي تفرضها على المواطنين.

يشار إلى أن وزير المالية شكري بشارة، أعلن، أن الموازنة العامة سجلت فائضا بحوالي 72 مليون دولار في النصف الأول من العام الحالي.

وتعقيباً على ذلك قال زاهدة في تصريح خاص لـ وكالة " شهاب" للأنباء: إن الضرائب التي تفرضها السلطة الفلسطينية هي الأعلى على مستوى العالم، لذلك حققت نجاح في الموازنة على حساب المواطن.

واعتبر زاهدة الجمارك الباهظة التي يتم فرضها على المعابر ظلم، في ظل الأوضاع الاقتصادية الصعبة، واصفاً ذلك "بالمهزلة".

وذكر أن السلطة تجني من المحروقات والغاز حوالي 2 مليار دولار سنوياً، حيث تبيع الوقود بأعلى أسعار على مستوى العالم، بالإضافة إلى جمارك السيارات الباهظة، وحصولها على ضريبة 4-5 دولار على كل علبة سجائر.

ولفت إلى أن "السلطة تجني أرباح بنسبة 65- 70 % على كل اسطوانة غاز، أي بمعدل ربح بنحو 40 شيكل لكل 12 كيلو".

وأشار إلى أن منع السلطة للشؤون الاجتماعية ليس بسبب عدم وجود أموال إنما معاقبة وزيادة في تفاقم الأزمة على قطاع غزة المحاصر".

ودعا إلى حراك شعبي جماهيري للمطالبة بوقف الضرائب الباهظة وتحقيق المطالب العادلة للشعب الفلسطيني، حتى يتسنى لهم العيش بكرامة. مؤكداً أن السلطة بحاجة إلى تغيير وإصلاح جذري.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة