القيادي أبو عرة يدعو لمزيد من الرباط في المسجد الأقصى للتصدي لاقتحامات المستوطنين

دعا القيادي في حركة "حماس" الشيخ مصطفى أبو عرة إلى مزيد من التواجد في المسجد الأقصى المبارك والرباط فيه، للتصدي لجماعات "الهيكل" المزعوم واقتحامات المستوطنين، والاستعداد الدائم لمواجهة مخططات الاحتلال في المسجد.

وقال أبو عرة إن "جماعات الهيكل" المزعوم تستغل المناسبات المختلفة بل تصطنعها لتنفيذ مخططاتهم الخبيثة في محاولة إعادة بناء "الهيكل" المزعوم ووضع حجر الأساس لذلك المشروع.

وأضاف: "هم يحاولون قبل ذلك تثبيت معادلة التقسيم المكاني والزماني للمسجد الأقصى المبارك، لتهيئة الأجواء والظروف لبناء هيكلهم الذي يعشش في عقولهم"، محذرًا المسلمين تحذيرًا شديدًا من هذه المؤامرات.

ولفت إلى أن اقتحامات المسجد اليومية بحماية الاحتلال وأجهزته الأمنية تأتي في ظل غفلة الأمة وتآمر عالمي بزعامة أمريكا على قضيتنا الفلسطينية، لتهويد القدس وجعلها عاصمة أبدية لدولة الاحتلال العنصري.

وتتواصل الدعوات الاستيطانية لتنفيذ اقتحامات واسعة للمسجد الأقصى المبارك، يومي السبت والأحد المقبلين، في ما يسمى ذكرى "خراب الهيكل" المزعوم.

وكانت "جماعات الهيكل" الاستيطانية قد دعت لتنظيم اقتحامات واسعة للمسجد الأقصى المبارك في ما يُسمى ذكرى "خراب الهيكل"، في 7 أغسطس/آب المقبل، وطالبت المستوطنين المتطرفين بأداء طقوس تلمودية في باحات المسجد.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة