مشاركة واسعة في صلاة "فجر الشهداء" بمسجد النصر في نابلس

مشاركة واسعة في صلاة "فجر الشهداء" بمسجد النصر في نابلس

 لبى آلاف المصلين نداء الفجر العظيم اليوم الجمعة بمدينة نابلس في "فجر الشهداء".

وامتلأ مصلى مسجد النصر وساحاته وسط مدينة نابلس، بالشباب الذين أدوا صلاة الفجر وفاء للشهداء.

وأكد المواطنون أن نابلس لبت نداء فجر الشهداء، استجابة لوصية الشهداء بالصلاة والمقاومة.

كما دعوا للالتزام بالصلاة، وتصعيد المقاومة والسير نحو الوحدة والتحرير وانهاء التنسيق الأمني مع الاحتلال.

واعتبروا أن المشاركة الواسعة في فجر الشهداء عبارة عن استفتاء من ساحة النصر تأييداً للمقاومة وللمطالبة بإنهاء المفاوضات مع الاحتلال.

وعقب الصلاة وزع الشبان المشروبات الساخنة على الملصين الذين احتشدوا في ساحة المسجد.

وسبق أن انطلقت دعوات في نابلس لأوسع مشاركة في صلاة الفجر العظيم، لأنها بمثابة العهد الصادق مع الله، ووصية الرسول محمد صلى الله عليه وسلم.

كما أن شهداء نابلس الأبطال العزيزي وصبح، أوصوا شباب نابلس بالالتزام بصلاة الفجر، فهي طريقنا لتوحيد مسارنا في مواجهة المحتل.

وأكدت الدعوات أن صلاة الفجر تأكيد على العهد للشهداء، واستعادة المجد لديننا والهيبة لشعبنا المقاوم.

واستشهد المقاومان محمد العزيزي وعبد الرحمن صبح فجر قبل أسبوعين، بعد اشتباك استمر لساعات مع قوات الاحتلال في حارة الياسمينة بمدينة نابلس.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة