هنية يهاتف المدلل معزيًا بنجله ويؤكد على وحدة الدم والمسار

رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية

هاتف الأخ المجاهد إسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحركة " حماس " الأخ المجاهد أحمد المدلل القيادي في حركة الجهاد الإسلامي، معزيًا باستشهاد نجله زياد الذي ارتقى برفقة الشهيد القائد خالد منصور خلال استهداف صهيوني آثم.

وأكد رئيس الحركة خلال الاتصال أن هذا هو درب القادة وأبنائهم على طريق التحرير، وأن استشهاد القادة هو ميلاد جديد للمجاهدين والمقاتلين من أبناء شعبنا، وأضاف أن سياسة الاغتيالات هي سياسة فاشلة، وطالما ارتدت سهامها على العدو.

 كما تحدث الأخ إسماعيل هنية خلال الاتصال مع الأخ المجاهد جميل عليان القيادي في حركة الجهاد، حيث قدم له التعازي في الشهداء القادة، وتم خلال الاتصال التأكيد على وحدة الدم والمصير والمسار في وجه العدو حتى دحره عن كل أرض فلسطين.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة