مواجهات عنيفة واستهداف لقوات الاحتلال بالمفرقعات في القدس

مواجهات عنيفة واستهداف لقوات الاحتلال بالمفرقعات في القدس

اندلعت مساء اليوم الثلاثاء مواجهات عنيفة مع قوات الاحتلال في بلدتي الطور والعيساوية في القدس المحتلة.

وتصدى الشباب الثائر في القدس لاقتحام قوات الاحتلال للبلدتين باستخدام الحجارة والمفرقعات النارية.

كما أشعل الشبان الإطارات المطاطية وأغلقوا الشوارع بالمتاريس والحاويات الفارغة.

وخلال المواجهات في الطور اعتقلت قوات الاحتلال ثلاثة شبان هم، أيهم مفرح وعدي ويزن أبو جمعة.

كذلك أصيب الشاب المقدسي رائد الصياد برصاص الاحتلال المعدني المغلف بالمطاط.

واستدعت قوات الاحتلال مركبة المياه العادمة لاستهداف المواطنين في الطور والعيساوية، فيما أطلقت قنابل الغاز صوب الأهالي في حييّ عليان و أبو الحمص بالعيساوية.

وعمت حالة من الغضب في أرجاء الضفة الغربية اليوم الثلاثاء تنديداً بجرائم الاحتلال التي أدت لاستشهاد أربعة شبان وإصابة أكثر من 50 آخرين.

 وشهدت نقاط التماس مع قوات الاحتلال في الضفة مواجهات عنيفة أدت لارتقاء الفتى مؤمن ياسين جابر ١٧ عاماً في الخليل، وإصابة عشرات الشبان بالرصاص الحي وصفت جراح عدد منهم بالخطرة.

وزفت حركة حماس إلى شعبنا الفلسطيني وأمّتنا العربية والإسلامية، شهداء نابلس، المقاومين الأبطال إبراهيم النابلسي، وإسلام صبّوح، اللذين ارتقيا أثناء اشتباكهما وتصدّيهما لعدوان قوات الاحتلال على البلدة القديمة بمدينة نابلس.

كما زفت الفتى حسين جمال طه الذي استشهد خلال المواجهات، بعد أن ارتكبت قوات الاحتلال مجزرة بشعة في المدينة التي أصيب فيها أكثر من 40 مواطناً.

وأكدت الحركة على حقّ شعبنا في الردّ على هذه المجزرة البشعة، وتدفيع الاحتلال ثمنها غاليًا من دماء جنوده ومستوطنيه في أنحاء الضفة الغربية والقدس المحتلة.

المصدر : وكالات

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة