بالصور صاروخ "إسرائيلي" يجمع أطفال عائلة نجم بجدهم المتوفى في مقبرة الفالوجا !

أطفال عائلة نجم مع جدهم

تقرير – أحمد البرعي

"جميل وجميل وحامد ومحمد" أربعة أطفال، جعلوا من جوار قبر جدهم نادياً لهم يلهون فيه ويلعبون ويقضون وقتهم حتى سقط صاروخ غادر من طيران الاحتلال الإسرائيلي، حوّل أجسادهم الى أشلاء وجمعهم مع جدهم المتوفى.

هكذا بدأ "محمد إيهاب نجم" صاحب العشر أعوام حديثه عن ملعبهم الصغير وكيف جعله الاحتلال مسرحاً لجرائمه التي لا تنتهي، وكان آخرها مجزرة مقبرة الفالوجا.

 

قبر جدّي

وقال "نجم"، إننا عادةً نجلسُ أنا وأبناء عمي بجانب قبر جدي، نقرأ الفاتحة على روحه ونتبادل الحديث ونلعب بعض الألعاب الشعبية.

وأضاف في حديثه لوكالة "شهاب" للأنباء، "الحصار الخانق المفروض على سكان قطاع غزة منذ 15 عاما، أثّر على جميع النواحي المعيشية وحالَ دون إنشاء ملعب في منطقة السكن ، مما جعلنا نتخذ من هذا المكان مكاناً للجلوس وقضاء وقت الإجازة".

وأكمل: لم نفعل شيء لهذا الاحتلال، استهدفنا دون أي تشكيل خطر عليه من أبناء عمي، هم صِغار، مستطردًا "ما كبروا ولسا ما شافوا الحياة".

وأشار الفتى والدموع تحبس أنفاسه إلى مكان جلوسه مع أبناء عمه في المقبرة، قائلاً: "سيدي عوّدنا يجمعّنا على باب الدار اللي قبال باب المقبرة ومات، وظلينا مستمرين في العادة وأصبحنا نقعد عنده، وهلقيت اليهود خربوا المكان، بس إحنا هنعمره ونرجع نقعد عنده."

 

وقت المجزرة

وأوضح أنه غادر المكان بِضعة دقائق فقط ليتفاجأ بعدها بسماع صوت انفجار كبير، سارع على إثره للعودة إلى المكان لينصدم برؤية أقربائه مع أخيه أشلاء، في جريمة إسرائيلية تهز لها الأبدان.

ولفت الفتى إلى أنَّ ابن عمه الشهيد حامد نجم حَلِمَ كثيراً بالصلاة في مكة المكرمة وزيارة الأقصى الشريف برفقة والدته.

واستكمل: أبناء عمي الشهداء ودّعوا أصدقائهم صباح يوم استشهادهم، ولم يستوعب الجميع معنى ذلك إلى أنّ وقع الاستهداف وارتقوا جميعاً.

وطالب في خِتام لقائه المؤسسات المعنية بِحقوق الأطفال بتوفير الأمان والحماية الكاملة لهم من بطش وطغيان الاحتلال الإسرائيلي.

يُشار إلى أن مجزرة مقبرة الفالوجا وسط مخيم جباليا شمال قطاع غزة، وقعت يوم السابع من أغسطس، وأسفرت عن استشهاد خمسة أطفال، أربعةٌ منهم من عائلة نجم، كما تسببت بوقوع عشرات الإصابات ما بين المتوسطة والخطيرة.

وكانت قد أعلنت وزارة الصحة عن إحصائية محدثة لضحايا العدوان الإسرائيلي، الذي بلغ 49 شهيداً و360 إصابة بجراح مختلفة، في عدوان غادر استمر ثلاثة أيام، بدايةً من يوم الجمعة الماضي.

 

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة