الضفة الغربية ستبقى خزان الثورة الفلسطينية

القانوع: مقاومة نابلس تؤكد استمرار حالة الاشتباك مع الاحتلال حتى دحره

الناطق باسم حركة حماس عبد اللطيف القانوع.jpg

قال عبد اللطيف القانوع، إن تصدي المقاومين في مدينة نابلس لاقتحام قوات الاحتلال ومستوطنيه لقبر يوسف، يؤكد على ديمومة حالة الاشتباك مع الاحتلال حتى دحره عن أرض فلسطين.

وأضاف القانوع في تصريحات صحفية:" استبسال أهلنا في مدينة نابلس والمواجهات التي درات هناك تؤكد على أن شعبنا الفلسطيني سيظل في حالة اشتباك دائم مع العدو وتصدي مستمر لجرائمه".

وأشار إلى أن الضفة الغربية ومدنها ومخيماتها ستبقى خزان الثورة الفلسطينية والاشتباكات والمواجهات والثورة لن تهدأ فيها إلا بكنس الاحتلال.

وختم بالقول:" نحيي جماهير شعبنا الفلسطيني الذين تصدوا لقوات الاحتلال الصهيوني واشتبكوا معهم أثناء اقتحامهم لمدينة نابلس وأكدوا مجدداً أن الضفة ليست ساحة مستباحة للاحتلال الصهيوني وقطعان مستوطنيه".

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة