منتدى الإعلاميين مُعلقا على اعتقال الصحفي عتيق: يجب التحرك الجاد والسريع لوضع حد لانتهاكات السلطة الفلسطينية

منتدى الإعلاميين مُعلقا على اعتقال الصحفي عتيق: يجب التحرك الجاد والسريع لوضع حد لانتهاكات السلطة الفلسطينية

أدان منتدى الإعلاميين الفلسطينيين اعتقال أجهزة أمن السلطة للصحفي محمد عتيق، بعد مداهمة منزله فجر اليوم الأحد في بلدة برقين بجنين، وصادرت هوافته وأجهزة اللاب توب وفتشت منزله تفتيشا دقيقا.

وقال المنتدى في بيان وصل "شهاب"، "مجدداً، تضرب السلطة الفلسطينية بعرض الحائط القوانين المحلية والدولية الخاصة بحرية العمل الصحفي وحماية الصحفيين، مضيفة انتهاكاً جديداً لسجل انتهاكاتها المتعددة بحق الصحفيين عبر اعتقالها للزميل الصحفي محمد عتيق".

وأوضح أن هذا الاعتقال يأتي بعد أيام على احتجاز الصحفي مجاهد السعدي لعدة ساعات، وسبق ذلك اعتقال الصحفي مجاهد طبنجة الذي تعرض للتعذيب في سجون أمن السلطة، منبها إلى أن "هذا الأمر الذي يبدد شعاراتها الرنانة حول احترام حرية الرأي والتعبير وحرية العمل الصحفي، ويخالف مرسوم حماية وتعزيز الحريات الذي نص بوضوح على ضمان واحترام حرية الإعلام وحرية الرأي والتعبير".
وأعرب منتدى الإعلاميين الفلسطينيين عن قلقه لاعتقال الزميل محمد عتيق من قبل جهاز الأمن الوطني، مطالبا بالإفراج العاجل عنه.

وجدد المنتدى دعوته لنقابة الصحفيين الفلسطينيين بضرورة التحرك الجاد والسريع لوضع حد لانتهاكات السلطة الفلسطينية وأجهزتها الأمنية بحق الصحفيين وضمان حرية الإعلام، وعدم خذلان الصحفيين في أهم دور نقابي مأمول منها، كما يدعو الأطر والمؤسسات الصحفية لضرورة مساندة الصحفي محمد عتيق، ويطالب بالضغط على السلطة الفلسطينية لإطلاق سراحه.  
وحذر منتدى الإعلاميين الفلسطينيين من خطورة استمرار مسلسل ملاحقة الصحفيين من قبل الأجهزة الأمنية، والتمادي في انتهاك الحريات الإعلامية، لاسيما في ظل استهداف الاحتلال الإسرائيلي المتعمد والمقصود لفرسان الإعلام الفلسطيني، والذي كان أبرز صوره مؤخراً اغتيال الزميلة الصحفية شيرين أبو عاقلة والزميلة الصحفية غفران وراسنة، فضلاً عن استمرار اعتقال 17 صحفياً في سجون الاحتلال الغاشم.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة