الشعبية تنعي شهيد جنين وتُحذر من تصعيد الاحتلال لعدوانه على شعبنا

الجبهة الشعبية

حذّرت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، اليوم الإثنين، من قيام الاحتلال الإسرائيلي بارتكاب المزيد من الجرائم، في ظل زيادة وتيرة الاقتحامات للمخيمات والقرى والبلدات الفلسطينية، وحملات الاعتقالات الواسعة في صفوف الشباب الفلسطيني، التي تشير إلى أنّ الاحتلال يصعّد من عدوانه ويضاعف منه تزامناً مع قرب الانتخابات الصهيونية.

واعتبرت الجبهة في بيان وصل وكالة شهاب نسخة عنه، أنّ تصاعد العدوان الصهيوني في مناطق الضفة الغربية بما فيها القدس المحتلة في الساعات الأخيرة، يشكل جريمة جديدة تضاف إلى سلسلة جرائم الاحتلال بحق شعبنا.

وتوجهت الجبهة بخالص عزائها واعتزازها لأهلنا في بلدة قباطية في جنين، باستشهاد الشاب طاهر محمد زكارنة في ميدان المواجهة والتصدي للاحتلال الذي حاول اقتحام البلدة.

وقالت الجبهة: "إنّ جريمة قتل الشاب في قباطية هي إحدى حلقات الإرهاب الصهيوني المجرم الذي يُمارس ضد شعبنا الفلسطيني على امتداد الوطن كاملاً، والتي لا تقتصر على القتل والاغتيال، بل استهداف الوجود الفلسطيني وهويته، من اعتقالات، وهدم للبيوت وتجريف للأراضي، وبناء الوحدات الاستيطانية على أراضي المواطنين، والتضييق على حياتهم وأعمالهم وتنقلاتهم".

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة