الأسير عارف بشارات يتنسم الحرية بعد 21 عامًا في سجون الاحتلال

الأسير عارف بشارات يتنسم الحرية

تنسم الأسير القسامي عارف بشارات من بلدة طمون، اليوم الأربعاء، الحرية بعد 21 عامًا من الاعتقال في سجون الاحتلال الإسرائيلي.

وكان في استقبال بشارات عشرات من أهله وأحبابه عند حاجز الاحتلال، حيث احتضن والدته، وتوشح بوشاح حركة حماس، وسط التكبيرات والهتافات للدين والأقصى.

واُعتقل بشارات وهو في عمر الـ17 عاماً، وتعرض لتحقيقٍ قاسٍ وطويل، ولاحقاً حكم عليه الاحتلال بالسجن 21 عاماً.

وحصل شهادة الثانوية العامة في سجون الاحتلال، وهو بصدد إنهاء دراسة البكالوريوس تخصص علم الاجتماع.

يذكر أن الأسير بشارات فقد والده وشقيقته وهو في الأسر وحرمه الاحتلال من وداعهما، وأفرج عنه من سجن "النقب".

وانطلقت دعوات لأهالي طمون ومحافظة طوباس، لاستقبال الأسير البطل عارف بشارات على أرض بلدة طمون، انتصارًا لقضية الأسرى.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة