لبيد: دولتان وإلقاء سلاح الفلسطينيين الحل الأمثل لأمن "إسرائيل"

لابيد

اعتبر رئيس الوزراء الإسرائيلي يائير لبيد أن الاتفاق على أساس دولتين هو الحل الأمثل لأمن إسرائيل واقتصادها، شريطة أن يلقي الفلسطينيون السلاح.

واشترط لبيد في خطابه أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة أن تكون الدولة الفلسطينية المستقبلية "مُحبّة للسلام وأن تلقي سلاحها، بعدها لن تكون هناك قيود".

وخاطب الفلسطينيين قائلا "ألقوا أسلحتكم، وأثبتوا لنا أن حركتَي حماس والجهاد الإسلاميتين لن تسيطرا على الدولة الفلسطينية التي تريدون إقامتها، ألقوا سلاحكم وسيحلّ السلام".

وتتماشى تعليقاته في الجمعية العامة للأمم المتحدة مع إعلان الرئيس الأميركي جو بايدن دعمه حل الدولتين خلال زيارته إسرائيل في أغسطس/آب الماضي، وتأتي بعد سنوات من تجنب القادة الإسرائيليين أي ذكر لهذه القضية في الأمم المتحدة.

وجاءت تصريحات لبيد قبل أقل من 6 أسابيع من انتخابات الأول من نوفمبر/تشرين الثاني المقبل التي قد تعيد رئيس الوزراء اليميني السابق بنيامين نتنياهو إلى السلطة، وهو معارض منذ مدة طويلة لحل الدولتين.

المصدر : وكالات

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة