الأشغال بغزة تكشف "تفاصيل جديدة" حول عملية الإعمار والمشاريع المصرية

صورة تعبيرية

تحدث ناجي سرحان، وكيل وزارة الأشغال العامة والإسكان في قطاع غزة، عن آخر مستجدات ملف أضرار عدوان الاحتلال على القطاع عام 2021.

وأكد سرحان في تصريحات لإذاعة "صوت الأقصى"، أن وزارته قدمت تعويضاً بمبلغ 30 مليون دولار للمنازل المتضررة بشكل جزئي، وذلك من أصل المبلغ الإجمالي المقدر بـ42 مليون دولار.

وأشار سرحان إلى أنه لا يوجد لدى الوزارة، مانحين للمبالغ أقل من 1000 دولار، حيث أنه يركزون على تعويض الأضرار البليغة، أما الأضرار التي تفوق مبلغ 1000 دولار، فقد تم إرسالها لعدة جهات.

في السياق ذاته، قال وكيل الوزارة: "لدينا نحو 1300 وحدة سكنية مدمرة كلياً من الحروب السابقة، أي منذ حرب 2014 وما قبلها وما بعدها، ولم يتم إعمارها بشكل كلي، وهذا العدد يستثنى منه الوحدات السكنية التي تم تدميرها بشكل كامل خلال معركة سيف القدس".

وأشار إلى أن نحو 70 ألف وحدة سكنية تضررت بشكل جزئي، ولم يتم تعويضها، منوها إلى أن القيمة الإجمالية التي تحتاج إليها الوزارة لجميع الأضرار تبلغ 140 مليون دولار، لافتا إلى أن من بينها 50 مليون دولار للأضرار الكلية، و90 مليون دولار للأضرار الجزئية.

 وأوضح سرحان، أن معظم الوحدات السكنية المتضررة بشكل جزئي هي لدى وكالة الغوث وتشغيل اللاجئين "أونروا"، وتبلغ قيمتها 75 مليون دولار، مؤكداً في الوقت ذاته أن عملية الإعمار في قطاع غزة مستمرة ولم تتوقف.

في ذات السياق، أكد سرحان، أن جميع أسماء المتضررين في حرب 2021 وجزء من الحروب السابقة، سيكون لها تعويضاً خلال الأشهر الثلاثة المقبلة، مشيراً إلى أن لدى وزارة الأشغال أسماء للمتضررين بشكل كلي تم تسليمها للمانحين القطريين، وسيتم الدفع لهم قريباً.

وقال: "لدينا حوالي 12 عمارة سكنية متضررة بشكل جزئي، وتم التوافق عليها مع القطريين، ومتوقع مع بداية العام القادم أن يتم الإعلان عن أسماء جديدة للتعويض".

وفيما يتعلق بالمشاريع المصرية في قطاع غزة، أكد سرحان أن مشاريع الإسكان المصرية الثلاثة تسير بشكل متفاوت، متوقعاً أن يتم انتهاء العمل فيها بشكل كامل منتصف العام المقبل.

وأوضح سرحان، أن مجموع العمارات السكنية، التي تقع ضمن المشاريع المصرية، تبلغ 117 عمارة، بإجمالي 2500 وحدة سكنية موزعة على ثلاثة أماكن، وهي "دار1" في مدينة الزهراء وتشمل 73 عمارة سكنية، و"دار2" في منطقة الكرامة وتشمل 22 عمارة، و"دار3" في المدرسة الأمريكية وتشمل 22 عمارة.

 وقال: "وضعنا آلية للاستفادة من الوحدات السكينة المصرية، وهي بنفس آلية مدينة "حمد" السكنية، فالأولوية لمن ليس لهم سكن وللمستأجرين بنظام الدفعة المقدمة وأقساط شهرية".

وأضاف: "بعد الخطة التالية من انتهاء بناء الوحدات السكينة، سيتم الإعلان عن رابط، يتم من خلاله التسجيل للاستفادة وفق معايير محددة وبعدها يتم اختيار الأسماء بنظام القرعة لمن تنطبق عليها الشروط".

 وتابع سرحان بقوله: "ننتظر بأن يتم الاتفاق مع المصريين حول الآلية التي تم وضعها للاستفادة من الوحدات السكنية باعتبارهم شركاء في مشروع الإسكان".

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة