دماء الشهداء لن تذهب هدرا

القيادي مرداوي: لا يمكن مخاطبة الاحتلال إلا بالكفاح والمقاومة

القيادي في حركة حماس محمود مرداوي

أكد القيادي في حركة حماس محمود مرداوي، أن الاحتلال الصهيوني لا يمكن مخاطبته إلا بالكفاح والمقاومة.

وبين مرداوي أن رصاص المقاومة موجه نحو الاحتلال الصهيوني فقط، وهي الرادع الوحيد لجرائمه بحق شعبنا.

وشدد على أن لا خيار للشعب الفلسطيني إلا المقاومة بعد فشل خيار المفاوضات، داعيا لرص الصفوف وتحقيق الوحدة الوطنية ومواجهة الاحتلال الصهيوني.

وأوضح أن ما جرى في جنين يؤكد أن الاحتلال لن يتراجع عن إجرامه، وأن طرفا فلسطيني يغطي على صورته الإجرامية.

وأضاف،"شعبنا ماض في طريقه مبايعا للشهداء بان دمائهم لن تذهب هدرا وأن الأهداف التي قضوا من أجلها أمانة في أعناقنا".

واندلعت مواجهات واشتباكات عنيفة مع قوات الاحتلال خلال اقتحامها المخيم، ومحاصرة منزل عائلة الشهيد رعد حازم منفذ عملية ديزنغوف بتل أبيب، واستهدافه بصاروخ مضاد للدروع.

وأعلنت وزارة الصحة عن استشهاد أربعة مواطنين جراء عدوان الاحتلال على مخيم جنين، وهم عبد الرحمن فتحي حازم شقيق رعد منفذ عملية ديزنغوف بتل أبيب، ومحمد ألونة وأحمد علاونة، ومحمد أبو ناعسة.

وتصدى مقاومون فلسطينيون لقوات الاحتلال وخاضوا اشتباكا مسلحاً معها، فيما اعتلت قناصة الاحتلال أسطح المنازل خلال اقتحام جنين.

ووصلت تعزيزات عسكرية إضافية لجيش الاحتلال بعد الاشتباكات المسلحة مع المقاومين الفلسطينيين، تزامناً مع استهداف المنزل المحاصر بصاروخ مضاد للدروع.

واشتعلت النيران في المنزل بعد استهدافه من قبل قوات الاحتلال، إضافة إلى دفع جيش الاحتلال بجرافة في محيط المنزل المحاصر.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة