صحيفة عبرية تكشف تفاصيل جديدة حول عملية اغتيال الشهيدين "خازم" و"علاونة" بجنين

شهداء جنين

كشفت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية، مساء اليوم الأربعاء، تفاصيل جديدة حول عملية اغتيال اثنين من المقاومين خلال اشتباك مسلح اندلع صباح اليوم في مخيم جنين.

وأفادت مصادر عسكرية صهيونية، أن قوة خاصة من وحدة المستعربين "يماس"، ولواء ناحال، اقتحموا مخيم جنين لاغتيال عبد الرحمن خازم، شقيق الشهيد رعد منفذ عملية إطلاق النار في تل أبيب قبل عدة أشهر، والتي أسفرت عن مقتل 3 مستوطنين صهاينة.

وأشارت الصحيفة، إلى أن المقاومين نصبوا كميناً لجنود الاحتلال، عبر زرع عبوة شديدة الانفجار على مدخل البيت المستهدف، مؤكدة أنهم فجروا العبوة على مقربة من جنود الاحتلال دون وقوع إصابات بينهم، فيما سمع دوي انفجار عنيف خلال دخول القوة الصهيونية منطقة المنزل.

وأوضحت أن كلاً من المقاومين عبد الرحمن خازم وأحمد علاونة، كانا بانتظار وصول القوة الصهيونية للبيت المستهدف لتفجير العبوة، ولكن القوة توقعت ذلك وانفجرت العبوة دون أن تصيب أحداً من الجنود، فيما اندلعت اشتباكات مسلحة عنيفة في المنطقة.

وبحسب الصحيفة العبرية، فإن الشهيدان خازم وعلاونة شاركا في عمليات إطلاق نار في السابق، منها تفجير جرافة عسكرية قرب قرية الجلمة في مدينة جنين، لافتة إلى أنهما كانا يعدان لتنفيذ علميات كبيرة.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة